زواج سوداناس

إيلا يطالب بتضافر الجهود لتشغيل محلجي الحاج عبدالله والملكية



شارك الموضوع :

قال والي الجزيرة محمد طاهر إيلا إن افتتاح مصنع سور للنسيج بالحيصاحيصا يوم غدٍ على يد الرئيس البشير يعزز جهود الولاية تجاه توطين الصناعات التحويلية من المنتجات الزراعية لإحداث نهضة اقتصادية واجتماعية وزيادة دخل المنتجين ودعم الناتج القومي من العملات الأجنبية.
وأشار إيلا في تصريحات صحفية إلى أن افتتاح المصنع يستوعب ثلاثة آلاف ومائتي عامل 70% منهم عنصر نسائي، وذكر أن المصنع سيحدث مردوداً اقتصادياً واجتماعياً إيجابياً كبيراً بمحلية الحصاحيصا، وأشار إلى أن صناعة النسيج بالجزيرة تمثل ضمانة حقيقية لتسويق القطن المنتج داخل الولاية وتحقق قيمة إضافية للمنتجين، مجدداً حرص الولاية على إنجاح تجربة مصنع سور لتحقيق أهدافها لتقديم الأنموذج لفتح الباب لجذب المزيد من الاستثمارات الصناعية والأنشطة الاقتصادية الأخرى لداخل الولاية.وشدد أيلا على ضرورة تضافر الجهود الاتحادية والولائية لتشغيل مصنعي الحاج عبد الله للغزل والملكية للغزل والنسيج على ذات منهج شراكة مصنع سور للغزل والنسيج بالحصاحيصا.من جانبه أعلن نائب المدير العام للشؤون الفنية لشركة سور العالمية عاصم عثمان محجوب أن مصنع سور عبارة عن شراكة تركية قطريه سودانية برأسمال قدره 80 مليون دولار، وتبلغ طاقتة الإنتاجية 36 مليون متر في السنة، فيما ينتج غزول 12 ألف طن في السنة وملابس التريكو الجاهزة بمعدل 3 ملايين قطعة في السنة للسوق المحلي، بجانب تغطية احتياجات القوات النظامية والقوات المساندة وتوفير الزي المدرسي لجميع مراحل التعليم العام.
وأوضح أن المصنع يشتمل على أقسام للغزل والنسيج ومصبغة تعتبر الأولى في السودان إضافة لمصنع للتريكو إيطالي الصنع، فيما أشار إلى أن بقية ماكينات المصنع ألمانية المنشأ.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


8 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        العرب المستعربة

        اتمني التوفيق لبلدي السودان العزيز واتمني ان لا يكون مصيرة كمصير مصنع الصداقة

        الرد
      2. 2
        منصف

        طيب يا إيلا الكلام ده انت ما عارفو من زمان ؟
        منو الهدم المشاريع غيركم
        وجاي تفتش الماضي
        خلاص الماضي ولى وراح

        الرد
      3. 3
        الزين الرزيقي

        زي ناس منصف ديل ما بعجبهم العجب ناس دايما تنظر لنصف الفارغ

        الرد
      4. 4
        عبدالله

        نرجو من السيد إيلا تكوين شركات وطنية مساهمة لتشغيل كل المزارع والمصانع . ونرحب به في دول الخليج مباشرة بعيدا عن لت وعجن بعض الولاة تحت رعاية جهاز المغتربين بمبادرة من السفارات الباردة.. نأمل منه اصطحاب دراسات لمشاريع جاهزة فقط تحتاج التمويل . خبرات ومدخرات مغتربي ولاية الجزيرة وحدهم تجعل بالجزيرة قنوات من الحليب والحرير والحديد والخدار والفول السوداني يباع بالخارج باحترام شديد ومازلنا نبيعه بالشوال . ومنسوبي وزارةالاستثمار حتى هذه اللحظة يحافظون على اللحن القديم وشحدة المستثمر الاجنبي .

        الرد
      5. 5
        عبدالله

        والمطلوب اعادة الثقة للنفس واشعال الهمة .. وفقط ما ينفقه المواطن في المشروبات الغازية يكفي لغزو هذه المصانع وتوفير احدث التقنيات وعندما يتوفر الكاش لا وجود لمعنى (الحصار) الذي ظل المواطن يحصده من مزارع الكثير من المسئولين والذين لايمتلكون غير مخازن (التبرير) وهنا مربط الفلس. عندما تشاهد بيوت وصالونات ومحلات التجميل حتى في القرى وبأحدث خطوط الموضة.. ويحدثنا المعتمد عن خطوط الحصار المفروضة على الوطن وهناك عمل لفك الحصار عن طريق المجلس الاعلى للجاليات بالخارج كما يحدثنا منسوبي جهاز المغتربين .. وحتى يفك الحصار . نقعد نتونس بمشاكل المغتربين اذا المشكلة في (الادارة)

        الرد
      6. 6
        عبدالله

        وبإلحاج شديد نطالب السيد ايلا بتمليك هذا المصنع للمواطنين عامة والمغتربين خاصة .. خبرات ومدخرات تبني كل عام مصنع ومستشفى مازالت مجمدة بمخازن (التبرير) العائدة لجهاز المغتربين .. ومغازلة السفارات والقنصليات. وفقط المطلوب (إحترام) للمواطن وأن لايعامل كضيف غريب وثقيل في الوزارات والجهات المعنية بخدمته وتقدم له (الصيحة) على طبق من زهج .

        الرد
      7. 7
        عبدالله

        ونرجو من السيد ايلا العمل على طرح أسهم للاكتتاب في أكبر صوامع القمح ومطاحن الجزيرة وستجدنا بإذن الله بالداخل والخارج واقفين صفوف لتشييد هذا الصرح الذي يطعم المواطن عرقه وماله.. بدلا من صرح فلان وكشف مسئول غرفة الدقيق بأن هناك باخرة ستصل الميناء وهناك وهناك . وهنا تهنئة للسيد الوالي عندما يهل بمثل هذه المشاريع ومن امكانيات وخبرات المواطنين. اللهم لطفك وتوفيقك .. حتى المغتربين عمل الجهاز منهم مشكلة ومصيبة والسير نحو الهاوية إذا لم تهتم الدولة بدعم غرفة الطواريء وغرفة العودة الطوعية وغرفة التدمج والتأهيل .. والمغتربين في كل الدنيا هم عماد وعمود اساسي للاقتصاد الوطني فكيف بالله نصدق أن حتى مغتربي السودان فقراء ويطلب أمينهم العام تسجيلهم في برامج الخريجين ودعم الاسر الفقيرة .. والمصيبة بعد كل كيمان المشاكل يحتفل الجهاز بـ ويسافر وفد الجهاز إلى . ونرجو من السيد إيلا استدعاء مدير فرع جهاز المغتربين بودمدني وسؤاله : انتو قاعدين تودوا المغتربين وين؟

        الرد
      8. 8
        منصف

        الزين الرزيقي
        انا يعجبني العجب كأي انسان
        لكني قريب جدا من مصنع الصداقة واعرف بالاسم العاملين فيه ومقدار الضرر الذي لحقهم والحق أسرهم بل والتشريد الذي تم للعاملين
        ولي قرابة إصابتهم أمراض صدرية بسبب غبار القطن في المصنع لا يجدون تكاليف العلاج
        وراني لماذا هدموا هذه المشاريع اصلا النسيج المحالج مطاحن الغلال بل المشروع نفسه بمكاتب وترعه وموظفيه
        انا محبط من المصائب التي عايشتها

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *