زواج سوداناس

مجلة أميركية: طبول الحرب الأهلية تدق في جنوب السودان



شارك الموضوع :

حذرت مجلة أميركية من نذر حرب أهلية في جنوب السودان قادمة، قائلة إن هذا البلد أصبح على صفيح ساخن، ولم تعد المفاوضات بين المعارضة بقيادة مشار وحكومة سلفاكير، التي تجرى من وقت لآخر، تأتي بثمارها.

وذكرت مجلة الفورين بوليسي الأميركية أن حالة العنف والصراعات لا تزال مستمرة. وأشارت إلى أنه في أواخر العام الماضي، نزح أكثر من مليوني سوداني، إلى جانب مقتل الآلاف، وإصابة المزيد وارتفاع حالات الاغتصاب.

وأضافت المجلة، أن الاتفاق الأخير نحو تقسيم جنوب السودان إلى 28 ولاية بدلاً من عشر، لن يوقف النزاعات بين المعارضة وسلفاكير، نظراً لأن الاتفاق يمنح مزايا للموالين للحكومة أكثر من المعارضين، ويعطيهم المواقع الحيوية والاستراتيجية.

وتابعت (بوليسي) أن المعارضين للحكومة يرون الخطة التي وضعها (سلفا كير) لتقسيم الجنوب لـ 28 ولاية غير متكافئة وإهانة في حقهم، وتزيد من حالة الاحتقان المتصاعد.

ويشار إلى أن فريق الحركة الشعبية المعارضة غادر جوبا إلى منطقة فنجاك بعد أيام طويلة في العاصمة، أجرى خلالها مشاورات مع المجموعة الحاكمة بزعامة الرئيس سلفاكير ميارديت من أجل تنفيذ اتفاق السلام الموقع بين الطرفين.

ونفى مسؤول الإعلام في الحركة المعارضة مبيور قرنق، أن تكون مهمة الفريق فشلت. وأكد مبيور أن الفريق الذي غادر جوبا منذ يوم الثلاثاء إلى فنجاك، سيعود مرة أخرى إلى العاصمة في وقت قريب.

شبكة الشروق + وكالات

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        محمد أحمد

        هذا حصاد ما زرعته امريكا بفصل جنوب السودان عن السودان, أمريكا مارست ضغوط جبارة علي السودان لفصل الجنوب فيجب عليها تحمل مسئولية هذا الطيش السياسي و التدخل في أمور الدول.

        الرد
      2. 2
        الكاهلي

        علي امريكا واسرائيل ارسال احتياجات اخوتنا في دولة الجنوب من ماكل ومشرب وعلاج بالمجان لانها وعدتهم بذلك ولتتوقف عن ارسال القنابل والصواريخ…

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *