زواج سوداناس

مأمون حميدة: المراكز الصحية قبل تقلدي المنصب كانت سكناً لـ(الجداد والحمير)



شارك الموضوع :

وصف وزير الصحة بولاية الخرطوم برفيسير مأمون حميدة حال المراكز الصحية قبل تقلده منصبه الحالي قبل 4 سنوات بالمزري وغير المقبول.
وقال الوزير: (عندما أتينا للوزارة قبل أربع سنوات كانت المراكز الصحية سكناً للجداد والحمير، الا أننا عملنا على فتحها من جديد وتأهيلها حتى أصبحت خياراً للمرضى)، ونوه لتردد (5) ملايين و200 ألف على المستشفيات بالولاية منهم 61% يترددون على المراكز الصحية.
ووصف حميدة خلال افتتاحة مركز نور الهدى الطبي بالحلفايا أمس، زيادة إقبال المواطنين على المراكز بالنقلة الكبيرة عقب الزيادة في إعداد المراكز الصحية من قبل الوزارة.
ومن جانبه كشف رئيس مجلس إدارة مركز نور الهدى العوض عن إنشاء المركز بالجهد الشعبي خدمة لسكان المنطقة وتماشياً مع سياسات الوزارة القاضية بنقل الخدمة للأطراف.
ومن جهته أكد مدير الاستثمار بشركة شوامخ د. المعز حسين عطا المنان، تقديم الخدمة الطبية لمشتركي التأمين الصحي عبر خدمة متكاملة تشمل كافة التخصصات الطبية.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        Naser

        وقال الوزير: (عندما أتينا للوزارة قبل أربع سنوات كانت المراكز الصحية سكناً للجداد والحمير>>
        ما شاء الله تبارك الله هسي بقت (المستشفيات) سكانين فيها الجداد والحمير والاموات بإعتبار مسشفيات العاصمة اصبح الداخل اليها مفقود والخارج منها مولود…
        هل تعلم أيه الوزير (المستثمر في البشر), أن هناك في مصر جناح ضخم كامل في مستشفى مصري مشهور أنشئ فقط لعلاج أخطاء المستشفيات الخاصة في السودان وبالاسم (فضيل) و (الزيتونة)!!1.. زيتونة تقيف ليك في حلقك تريحنا منك ومن بقية (تجار البشر) الزيك يا شايب ياعايب

        الرد
      2. 2
        sudani10000000%

        كانت المراكز الصحية سكناً للجداد والحمير.
        والان اصبحت سكن للعناكب والصراصير..

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *