زواج سوداناس

متابعة: الجيش السوداني يؤكد مقتل أحد جنوده باليمن في (حادث عرضي)



شارك الموضوع :

أكد الجيش السوداني سقوط أول قتيل من جنوده في اليمن إثر حادث عرضي وقع، نهار الخميس، أثناء عمل إداري تمثل في إزالة وحرق أنقاض خارج مخيم الجنود السودانيين في عدن.

جثمان أول قتيل من القوات السودانية باليمن لحظة وصوله مطار الخرطوم ـ الجمعة 29 يناير 2016.. صورة من المكتب الاعلامي لرئاسة الجمهورية.

وطبقا للمتحدث باسم الجيش السوداني العميد أحمد خليفة الشامي فإن وكيل العريف هيثم الطيب من أبناء منطقة الهلالية بولاية الجزيرة، كان ضمن جنود يؤدون أعمالا إدارية بمقر القوات السودانية في عدن، تتمثل في جمع وحرق أنقاض.

وأوضح الشامي لـ “سودان تربيون” أن حرق الأنقاض تسبب في انفجار مقذوف لمدفع من عيار “37” من مخلفات الحرب أصاب الجندي في رأسه مباشرة ما أدى إلى “استشهاده” في الحال.

ووصل جثمان الجندي هيثم الطيب للخرطوم، الجمعة، ومنها تم نقله إلى مسقط رأسه في الهلالية ليوارى الثرى هناك.

وأرسل السودان قوات على دفعتين إلى اليمن للمشاركة في عمليات استتباب الأمن في المدن التي حررتها القوات الشرعية مدعومة بقوات التحالف العربي، الذي تقوده السعودية لكسر شوكة الحوثيين الشيعة في اليمن.

وكذب الجيش السوداني على مرتين، خلال ديسمبر الماضي، أنباء عن مقتل جنود سودانيين في المعارك الدائرة لاستعادة تعز وصنعاء من سيطرة جماعة الحوثي والرئيس المخلوع علي عبد الله صالح.

سودان تريبيون

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        ameen

        الله يرحمه ويتقبله شهيداً

        الرد
      2. 2
        عبدالقادر مدني

        رحم الله الشهيد هيثم رحمة واسعة وتقبله عنده شهيدا وغفر له ولوالدية وألهم آله وذويه حسن العزاء ،انا لله وانا اليه راجعون لقد عُرف الشهيد هيثم وسط اقرانه بطيب المعشر وسماحة الخلق وعفة اللسان . وفور صدور نبأ استشهاده تناقلته مواقع التواصل الاجتماعي وخاصة مواقع ابناء الهلالية التي تزاحم معزوها لفقد الشهيد كما تزاحم الاهل والاحباب والاصدقاء بمدينة الهلالية لتشييع جثمانه الطاهر الى مثواه الاخير وفي تقديري أن ابلغ من نعاه هو الاخ الحبيب ربيع كامل الطريفي الذي نشر في مجموعات الهلالية عبر الواتس اب قائلاً( أيا ارض هلاله افرحي وزغردي وضمي شهيدا ووسعي له راحه في بهو الجنان وافرشي له ساحه للحب مع ملائكة الرحمن وليعلم العالم ان لهلاله جندي خاض ساحات الوغي كي يثبت كلمات الرحمن ورساله نبي الانام …مات شهيدا بالأمس واليوم سوف نزفه بإذن الله الي الجنان لك الرحمة والمغفرة اخي هيثم ) إخوتي أبناء السودان لقد قدمت الهلالية وبقية العقد الفريد من مدن السودان المختلفة الشهيد تلو الشهيد دفاعا عن المبادئ التي آمنت بها قواتنا المسلحة وخاضت من أجلها المعارك ومن خلفها الشعب السوداني سندا وعونا لجند السودان اينما حلوا و أتخذوا اوضاعهم القتالية دفاعاً عن تلك المبادئ التي قدمت من اجلها الهلالية الشهيد تلو الشهيد فحواري مدينة الهلالية معبدة بالشهداء علي مر العصور منهم من سقط في ساحات الوغى ومنهم من سقط في طريقة لأداء واجبه ونذكر منهم من استشهد في ساحات الوغى أمثال الشهداء النقيب سامي يوسف حسين و بلول و الرائد يوسف عبدالله احمد الجبارة و نور الدائم بابكر و ولد حاج الحسن وغيرهم كثر ومنهم من سقط في ساحات العطاء أمثال الدكتور المرحوم بكري يسن وزوجته واطفاله الذي استشهد في طريق العطاء بحادث تحطم طائرة بورتسودان الشهير رحم الله شهدائنا جميعاً وجعل مثواهم الجنة اللهم آمين

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *