زواج سوداناس

المؤتمر الشعبي: لن نسمح بوضع السودان تحت بند الوصاية



شارك الموضوع :

أكد عضو لجنة “7+7″، كمال عمر، القيادي بالمؤتمر الشعبي، عدم السماح بوضع السودان تحت بند الوصاية، مثلما حدث في العراق، والفتنة التي حدثت بين السنة والشيعة، مبيناً بأن قوى الغرب عمدت لتفتيت الدول العربية، وأضاف “قطّعونا مثل الشيش طاووق”.
وأشار القيادي بالمؤتمر الشعبي إلى أنه لأول مرة يحدث تحالف حقيقي بين المجتمع والأحزاب من خلال التناول للقضايا الحقيقية للمجتمع، وشدّد على عدم قيامهم بإحداث ثورات تحول البلاد إلى ساحات احتراب حتى لا تنزلق نحو مصير الدول المجاورة.
وأكد بأن السودانيين بدأوا الآن فقط بسلك الطريق الصحيح المؤدي إلى الوفاق والاستقرار، داعياً المواطنين إلى عدم الالتفات لأحاديث من وصفهم بالمخذِّلين والمثبِّطين، مضيفاً “ما يُروّج من نثريات للمشاركين في الحوار الغرض منه إضعافه”.
وأعلن أن المطالبة بها تمت بشفافية من قبل لجان الحوار، مبدياً الاستغراب من استنكار بعض الجهات للصرف من قبل الدولة على مشروع كبير مثل هذا وهي تكتوي بالصرف على اللاجئين والنازحين جراء الحروب.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        مهاجر في بلاد الله

        اسمع كلامك..اصدقك..اشوف احوالك استعجب..هل نسيت ان الشيطان رئيسك المسمى الترابي قام بإشعال فتنة دارفور التي مازلنا نكتوي بنيرانها حتى هذه اللحظة،،،، يقتلون القتيل ويمشون في جنازته ..حسبنا الله ونعم الوكيل.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *