زواج سوداناس

شركة الاتصالات البريطانية تنصف زوجة بروفيسور بجامعة الخرطوم وتتراجع وتعترف بخطأ موظفها



شارك الموضوع :

قال البروفيسور بكلية الهندسة جامعة الخرطوم د. شريف فضل بابكر (أشتركت زوجتى مها قبل عدة شهور فى خدمة مع شركة الاتصالات البريطانية BT تمكنها من الإتصال تلفونيا بالسودان باسعار مخفضة. و لكنها فوجئت بأن الشركة تطالبها بمبالغ لا تتناسب مع الخدمة التى اشتركت بها، و إتضح أن السودان، كالعادة، ليس من الدول التى تستحق أن تستفيد من ذلك التخفيض. و عليه تقدمت مها بشكوى للشركة و إدعت بأنها إستفسرت عن توفر الخدمة للسودان تحديدا -و ليس جنوب السودان- و أكدت أن الموظف قد طمأنها بان السودان يحق له الإستفادة من ذلك التخفيض).

وأضاف دكتور شريف فضل بحسب ما نقل عنه محرر موقع النيلين (بعد عدة أيام إتصل بها موظف من BT ليخبرها بأنهم قد راجعوا التسجيل الصوتى لمحادثتها مع موظف الشركة و أن إدعائها كان صحيحا و أن الموظف كان مخطئا و عليه تم إلغاء المبلغ الذى طالبت به الشركة).

وقال أستاذ الهندسة بجامعة الخرطوم وهو حالياً في زيارة للندن (سردت هذه الحادثة بمناسبة موجة الغضب على شركات الاتصالات السودانية).

الخرطوم/معتصم السر/النيلين

*الصورة أعلاه أرشيفية للدكتور وزوجته

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        الزيدابي

        والله عدالة. . حكومة زبالة

        الرد
      2. 2
        الواضح

        تااااااني البروفيسور شريف مش عارف مين ؟؟؟؟؟؟ مش كان وقفتو المسلسل المكسيكي دا ؟؟؟؟ تاني حا يبتدي فينا انا عملت ومرتي عملت .

        الرد
      3. 3
        wad nabag

        شركه االاتصالات البريطانيه BT شركه تحافظ علي سمعتها التجاريه وجوده خدماتها باحدث الوسائل والتقنيات وعلاقتها الطيبه واخترامها لعملائها وتقديم خدماتها باسعار تنافسيه لزياده حجم حصتها من السوق وبالتالي راس مال الشركه وارباحها السنويه!!!!! اما عندنا في السودان فحدث ولاحرج فانعدام المنافسه بين الشركات واحتكار تقديم الخدمه المتطوره لشركه واحده او اثنان جعل من الفار اسدا !! وبدلا من اتقان تقديم الخدمه وتجويدها وتحسينها للمشتركين!!!! جعل الشركات وكانما انها تتصدق بحسنه اوتقدم معروف لسائل فقير!!!وتمتن عليه وتذكره بانها ادخلت تقنيات الجيل الرابع ذي الكلفه العاليه لذلك فهي من حقها ان تشحذ السكين لقطع الرقاب عفوا(الجيوب) وتدخل اياديها في الجزلان والكيس الرهيف لتاخذ منه ماتشاء بدون رقيب اوحسيب!!وبذلك يتحول الاسد الي ديناصور لجني الارباح الفاحشه ومحتكرا للخدمه لامنافس له وليقدمها بالطريقه التي تعجبه وبالسعرالذي يفرضه ولاعزاء لغضب المواطن ولامدافع له وليس امامه الا ان يدفع وهو شاكر والا ….. فله الخيار بين ان ينكتم او يرفقع ايهما شاء !!!
        والحل بسيط جدا اذا مااُريد تقديم خدمات بتقنيات متطوره وباسعارتنافسيه ومستوي اداء جيد وتسعي لكسب رضي المشركين ويتلخص في كسر احتكار السوق وفتحه امام شركات اخري كبيره وصغيره لتتنافس وتاخذ حصتها من سوق الاتصالات السوداني . وشكرا لبروف شريف فضل وزوجته مها لاتاحه الفرصه لابداء المقارنه بين حال وحال.والله من وراء القصد..ودنبق

        الرد
      4. 4
        ود عمك

        الموضوع ده قديم ومكرر هنا في النيلين . بالله ارحمونا شوية

        الرد
      5. 5
        سعدي صالح

        هو في الدول الاوروبيه الحكومات عادله لذلك لازم تلقى القطاع الخاص عادل اما عندنا في شيء اسمو تجارة الدين

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *