زواج سوداناس

تركيا ترصد مبالغ كبيرة بغرض الاستثمار في المعادن الزراعية بالسودان



شارك الموضوع :

أكد وكيل وزارة المعادن د. نجم الدين داؤود استعداد وزارته التام للتعاون مع تركيا في قطاع المعادن خاصة مجالات المعادن الزراعية .
وأوضح سيادته ان الحكومة السودانية مهتمة بتطوير القطاع الزراعي لذلك تسعي لاستقطاب الاستثمار للعمل في هذا القطاع خاصة المعادن الزراعية كالجبص الزراعي والاسمدة الاخرى لجهة ان السودان يحتاج الى الاسمدة غير الكيميائية لزيادة الرقعة الزراعية ،مشيرا خلال لقائه السفير التركي بالخرطوم اليوم (الأحد) الى ان دخول تركيا في هذا المجال يعد دفعة قوية للقطاع الزراعي بالبلاد مما يسهم في انشاء شراكة استراتيجية بين الدولتين للاستفادة من الفرص المتاحة وزاد داؤود بقوله إنه ” ان الاوان أن تكون هناك مشاريع استراتيجية بين السودان وتركيا في الزراعة”.
من جانبه أكد السفير التركي بالخرطوم جمال الدين إيدن ان دولته تسعى لرفع التبادل التجاري بينها والسودان خلال الفترة القليلة المقبلة بعد ان وجهت الشركات للاستثمار في السودان خاصة في مجال المعادن الزراعية ، لافتا الى ان شركة “اسلان” التركية انشأت اكبر مصنع لإنتاج الجبص الزراعي والواح الجبص بمدينة الباقير للاستخدام الزراعي والاستخدامات الاخرى ، مشيرا الى ان الشركة بدأت في توسعة اعمالها بالسودان وذلك بسعيها لإضافة مصنع آخر لإنتاج الجبص بمدينة بورتسودان ، بعد ان رصدت الشركة مبالغ كبيرة للاستثمار في المعادن الزراعية .
وفي ذات السياق كشف مدير شركة “أسلان” التركية احمد جيجار ان حجم انتاج شركته من الجبص وصل الى (600) طن يومياً الى جانب إنتاج (3) آلاف لوح جبص ، واوضح ان الغرض الاساسي من العمل في مجال المعادن الزراعية هو تطوير العلاقات بين السودان وتركيا ، مشيرا في الوقت ذاته الى سعيهم لتوسعة مشاريع الشركة بالسودان وصولا للدول المجاورة له ، مؤكدا اصرار شركته على مواصلة المشاريع التى بدأتها بالسودان بالرغم من العثرات والصعوبات التي واجهتها وتابع “رغم هذه الصعوبات الا اننا لن نتخلى عن الاستثمار في ال

سونا

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *