زواج سوداناس

(60) ألف مشترك يغادرون (زين) بسبب زيادتها لأسعار الانترنت



شارك الموضوع :

نجحت حملات المقاطعة التي ابتدرها ناشطون عبر وسائل التوصل الاجتماعي، ضد شركة زين للاتصالات،احتجاجا علي زيادة تعرفة خدمة الانترنت.

وأفادت مصادر مسئولة من داخل الشركة “للتغيير الالكترونية”، ان أكثر من ٦٠ الف شخص “تَرَكُوا الشركة واتجهوا إلي شركات منافسة منذ بدء حملة المقاطعة”.وقالت المصادر، “ان الإحصاءات التي اجريت داخل الشركة خلال اليومين الماضيين، تفيد بأن الآلاف من المشتركين، اوقفوا العمل ببطاقات الشركة، وأن هنالك رصدا لزيادة عدد مشتركي الشركات المتنافسة”.

واضافت المصادر، “أن مجلس ادارة الشركة عقد اجتماعا طارئاً وقرر تخفيض الزيادات التي تم الإعلان عنها حتي لا يستمر الانهيار”.

وكانت شركة زين للاتصالات والتي تعتبر الأكبر من حيث عدد المشتركين، قد أعلنت زيادات كبيرة وصلت إلي أكثر من ٣٠٠٪ علي تعرفة الانترنت بدون سابق إنذار، وبعد ايام قليلة من إعلان الحكومة السودانية زيادة اسعار غاز الطهي.

صحيفة التغيير

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        قلبي على بلدي

        دي الحاجة التي نرجوها من الشعب السوداني المقاطعة وبس لانه دا استغلال من الشركات

        الرد
      2. 2
        محمد عثمان

        خارجونا سريع يا ناس الجنيه و الجنيهين في اليوم,

        بدل ما زين تخدم ليها 7 مليون ما تلقى من وراء الواحد 30 جنيه في الشهر أحسن تحتفظ بي ربعهم و تلقى 200 و 300 جنيه من المشترك الواحد, العايز الرخيص يمشي سوداني و لا ام تي ان .

        الرد
      3. 3
        ali

        مقاطعة ثم المقاطعة ثم المقاطعة

        الرد
      4. 4
        ali

        ارجو من جميع من يستعمل شريحة زين مقاطعتهم الي اخر مدي لنريهم سلاح المقاطعة الشعبية ومدي مفعولها هذه الشركات استهانت بمشتركيها بصورة كبيرة واستغلت المشترك اسوا استغلال وابشع استغلال

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *