زواج سوداناس

البنك المركزي يضخ أكثر من مائة مليون دولار للمصارف


البنك المركزي ينظم برامج توعوية لمكافحة تزييف العملة بعدد من الولايات

شارك الموضوع :

اعلن بنك السودان المركزي عن توفير مبلغ مائة مليون دولار( 100مليون دولار ) لتعزيز الأرصدة الخارجية للمصارف التي تحتفظ بأرصدة بمقاصة النقد الأجنبي بالمركزي
وتمكينها من مقابلة التزامات عملائها وتعزيز احتياطياتها وتنشيط حركتها الخارجية .
ووجه البنك المركزي في الاجتماع الذي ترأسه السيد/ الجيلي محمد البشير نائب المحافظ بحضور مديري عموم 13 مصرف اليوم الثلاثاء بإضافة تلك الأرصدة لحسابات هذة البنوك المحفوظة مع البنوك الخارجية .
وقال الناطق الرسمي للبنك المركزي السيد/ حازم عبدالقادر في تصريح (لوكالة السودان للانباء ) ان مبلغ المائة مليون دولار تعتبر خطوة في اتجاه الاستمرار في تغطية أرصدة المصارف وتحويلها لحساباتهم بالخارج خاصة وان سياسة ترشيد استخدامات النقد الأجنبي وحسن توظيف الموارد بعد أن تيسر للبنك المركزي تعزيز احتياطياته وارصدته الخارجية من الودائع الاستثمارية من بعض الدول الشقيقة والتي تم استلامها وتلك التي يتوقع استلامها قريبا ، ساعد وسيساعد بنك السودان المركزي من التدخل لحصر انشطة المضاربين والسماسرة بتوفير الموارد للاستيراد الحقيقي . هذا بالإضافة لاستمرار سياسة البنك المركزي في استلام العوائد الجليلة ونصيب الحكومة من الأرباح (عينا ) من الشركات العاملة في تعدين الذهب وكذلك في استمرار البنك المركزي في شراء وتصدير الذهب المنتج في قطاع التعدين الأهلي علاوة على البداية الملحوظة لتدفقات المستثمرين الأجانب في الآونة الأخيرة .
واضاف الناطق الرسمي بان البنك المركزي سيواصل تدخله لتعزيز وزيادة العرض من النقد الأجنبي لسد احتياجات واستخدامات بعض القطاعات الهامة خلال الأيام القادمة .
وتشير (سونا) ان هذه الخطوة تأتي في إطار جهود البنك المركزي لتعزيز واستقرار سعر الصرف بزيادة المعروض من النقد الأجنبي لمقابلة احتياجات القطاع الخاص وعملاء المصارف للاستيراد

سونا

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        عادل ابراهيم

        لو المعروض ما غطى الطلب و زاد عليه لن يتعافى الجنيه السوداني ولن يرتفع أمام الدولار الأمريكي.
        يجب عمل دراسة إحصائية لمعرفة كمية الطلب والعمل على تغطيتها لضمان استقرار سعر الصرف

        الرد
      2. 2
        محمد

        سياسة البنج الموضعي لاتفيد

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *