زواج سوداناس

الخرطوم: لا خلافات بيننا والقاهرة



شارك الموضوع :

أكد وزير الإعلام السوداني، أحمد بلال عثمان، أنه لا توجد أي خلافات بين الخرطوم والقاهرة، وأن العلاقات بين الدولتين والشعبين تاريخية، وأن ما يحدث في مصر يهم السودان كما أن ما يحدث في السودان يهم مصر.

وقال عثمان إن اللقاء المشترك بين الرئيسين البشير والسيسي منذ ثلاثة أيام يعكس قوة العلاقات بين البلدين، نافياً ما يثار حول وجود أي توتر بين السودان ومصر.

وأضاف خلال حوار مع قناة “الحياة اليوم” المصرية، أن الحكومة السودانية أكدت أن ما يحدث في مصر من تطورات وأحداث سياسية هو شأن داخلي سياسي، منوهاً إلى أن ما يقوم به الرئيسان السوداني والمصري يدعم العلاقات بين السودان ومصر ويقطع الألسنة حول أي خلافات.

وتابع وزير الإعلام السوداني “نسعى للارتقاء بالعلاقات لمستوى طموح الشعبين السوداني والمصري، وأن المراقب للعلاقات السودانية المصرية يفهم جيداً أن بعض ما ينشر في الإعلام من محاولات للإساءة للبلدين غير صحيح”، ملمحاً إلى أن الاختلاف في وجهات النظر تتم معالجته بعيداً عن الإعلام.

مشكلة حلايب

وقال وزير الإعلام عثمان، السد العالي هوالهرم الرابع بعد الأهرامات الثلاثة وتم بناؤه بالتراضي بين السودان ومصر، وبالنسبة للتعاون الذي تم في بناء السد العالي بين السودان ومصر يمكن أن يتم في حل مشكلة حلايب وشلاتين.

وحول أزمة سد النهضة، قال عثمان إننا لم نصحُ ووجدنا السد قائماً وإنه من حق دول حوض النيل تنمية بنيتها التحتية والاستفادة من النيل في توليد الكهرباء، مؤكداً أن أثيوبيا تنشئ سد النهضة فقط لتوليد الكهرباء، مضيفاً، “يجب ترك الجانب الفني لملف سد النهضة للخبراء من السودان ومصر وأثيوبيا والاستفادة منه ومنع ضرره”.

وأكد عثمان، أن السودان لن تقبل أوتعمل ما يسيء لمصر أومصالح الشعب المصري في يوم من الأيام، ولن نسمح بما يضر بحصة السودان ومصر في مياه النيل، ملمحاً إلى أن الخبراء القائمين على المياه في دول السودان ومصر وأثيوبيا هم الذين يعلمون ما يفيد تلك البلاد.

وكالات

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *