زواج سوداناس

لماذا تم طرد فريد شوقي من السودان في زمن الرئيس ابراهيم عبود؟


فريد شوقي الممثل

شارك الموضوع :

​”عفريت الست ” يتسبب في طرد فريد شوقي من السودان

سافر فريد شوقي وهدى سلطان وأعضاء فرقته المسرحية إلى السودان ، للاشتراك فى احتفالات الوحدة هناك، وكان من المقرر أن يقضيا شهرا كاملا ، إلا أن قرارا صدر بطردهما بعد عشرة أيام فقط .

وكان شوقي حصل على تصريح من مصلحة الاستعلامات فى الخرطوم للعمل لمدة شهر ، وكان ” عفريت الست ” هو العرض الأول للفرقة ، وحضره مدير الاستعلامات محمد الفراوي ، وطلب من فريد توجيه الدعوة إلى وزير الاستعلامات طلعت فريد والذي وعد بحضور إحدى الحفلات .

وخلال عشرة أيام قضاها فريد وفرقته لمسوا خلالها حب الشعب السوداني للرئيس جمال عبدالناصر وكان الأهالي يرحبون بهم وأصحاب المحلات يغمرونهم بالهدايا المجانية .

وفى حفل خاص أقيم لنادي الخريجين حضرها طلعت فريد وزير الاستعلامات وشهد عرض ” عفريت الست ” الذي استمر لمنتصف الليل ونال إعجاب الوزير ، ومع نهاية العرض شعر فريد بالتعب ففضل الرجوع إلى الفندق لينال قسطا من الراحة .

وفى الصباح اتصل وكيل النائب العام ” أباروه ” بفريد شوقي وطلب منه الحضور إلى مقر وزارة الداخلية ، والتقى به وسأله عن معنى جملة وردت فى عرض ” عفريت الست ” وهي ” غوايش عيار 17 نوفمبر ” فقال فريد إنه يقصد يوم 17 نوفمبر يوم ثورة السودان فنظر إليه وقال له ” طيب ” ، وبعدها بساعتين صدر الأمر بمغادرة السودان فورا .

وعاد فريد ليبلغ هدى سلطان بالأمر فوجدها تحمل خطابا رسميا من وزارة الداخلية بأمر المغادرة ، وغادرت الفرقة على يومين ، وخسر فريد فى تلك الرحلة 3 آلاف جنيه ، ولكنه اكتسب ثقة ومحبة الشعب السوداني .
فريد شوقي
أخبار اليوم 7-3-1959

نقلاً عن اخبار اليوم المصرية

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        حمد

        ياحليل الرجال .. ماتوا …
        الصاع بي صاعين .. قبل ايام قرات موقف لي
        مامون بحيري .. رفض مقابلة مدير البنك الدولي

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *