زواج سوداناس

الصادق المهدي لكاشا: نزع أراضي الجزيرة أبا خطأ وخطيئة



شارك الموضوع :

اعترض الصادق المهدي، رئيس حزب الأمة القومي، على قرار أصدره عبد الحميد موسى كاشا، والي النيل الأبيض، قضى بتكوين لجنة متعلقة بتمليك أراضي الجزيرة أبا لسكانها.
وقال المهدي في خطاب مطول إلى كاشا حصلت (اليوم التالي) على نسخة منه أمس (الأربعاء): “إنه ولكي يؤسس الإجراء على أساس قابل للطعن الحقوقي، وهو نزع الأراضي دون تعويض لأصحابها كما ورد في القرار، فهو أساس قابل للطعن على أساس الشريعة الإسلامية وعلى أساس القانون الوضعي”، وأردف “وسوف يطعن فيه حتما لدى قيام دولة القانون”. واعتبر النزع دون تعويض خطأ “لأنه سيطعن فيه على أسس دستورية وقانونية وخطيئة لأنه يجافي عدالة الشريعة”.
وبعث المهدي بصور من الخطاب إلى رئاسة الجمهورية، وورثة دائرة المهدي، وسكان الجزيرة أبا.
وسرد الصادق ما قال إنها حقائق من بينها صدور القرار الجمهوري رقم 593 لسنة 1980 بتكوين لجنة إعادة ممتلكات دائرة المهدي، ثم اتفاق الورثة في مايو من العام 1981 على التفاصيل، ونوه إلى أن الاتفاق أبقى على الجزيرة أبا ومنشآتها، ومجمع بيت المهدي، خارج الأصول الموزعة على الورثة، وأنه ولعدم وجود شخصية اعتبارية لسكان الجزيرة أبا، وللأنصار، ظل الأصلان مسجلين باسم عبد الرحمن المهدي، ومستبعدين عن التوريث. وأبان أن اللجنة رأت تسجيل مجمع بيت المهدي وقفا للمسجد الملحق به.

صحيفة اليوم التالي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        ودبنده

        خطأ وخطيئة بياتو قانون يا ابو كلام الصادق ؛ لا ارض لكم حتي يرث الله الارض.

        الرد
      2. 2
        الفنجري

        المهدي رحمه الله لم يكن له منزل والله اعلم في الجزيرة أباً لكن كان له كهف يتعبد فيه وهو الوحيد الذي ذكره التاريخ. وعندما جاء الانصار من مختلف أنحاء السودان قطنوا في أراضي بنظام وضع اليد.. ال المهدي اذا عايزين ورثة ياخدوا كهف جدهم في الجاسر

        الرد
      3. 3
        omer ibrahim

        بسم الله الرحمن الرحيم
        ده لسع بيحلم مفتكر نفسه السودان ده حقهم بس
        الله يرحمك يا الامام محمد احمد المهدى الذى كان همهم نشر الدين مش الجرى وراء الدنيا

        الرد
      4. 4
        الكاهلي

        سبحان الله الايام دول …عندما جاء الصادق المهدي للحكم في الحكومه السابقه اول ما فعله هو تعويض اهله بملايين الجنيهات في وقتها كانت تساوي مئات المليارات اليوم ….وهو اليوم يريد ان يثبت هذا الحق في وضع ياتي لاحقا بهذا الخطاب القبيح …نقول للسيد الصادق عيب عليك وانت تخطيت التسعين ان تتحدث بهذا الحديث فقد قال الرسول عليه الصلاة والسلام فيما معناه من اخذ شبر من الارض بغير حق فان الحق عز وجل يوم القيامه سيلجمه بلجام من نار ويخسف به سابع ارض..فاحذر غضب الله ودعوات المساكين من اهل الجزيره..

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *