زواج سوداناس

ممثل يجسد مشهد انتحار … فماذا حدث؟



شارك الموضوع :

تحولت أحداث مسرحية إيطالية إلى واقع، بعدما انتحر أحد الممثلين بشكل فعلي، فيما كان المتفرجون يظنون الأمر تجسيدا لدور إنسان يشنق نفسه.

وأقنع الممثل الإيطالي، رفائيل شوماشر، البالغ من العمر 27 عاما، فريق المسرحية بتغيير مشهد الانتحار من إطلاق النار إلى الشنق، وفق ما ذكرت صحيفة “لوفيغارو” الفرنسية.

لكن ما إن شرع الممثل الإيطالي في أداء مشهد الانتحار معلقا على جذع الشجرة حتى لاحظ طبيب في المسرح تشنجا على وجهه.

واكتشف الطبيب أن الممثل الشاب كان بصدد الانتحار بشكل حقيقي، وأنه لم يكن ممثلا “مبهرا” ليقنعه كما أقنع بقية جمهور المسرحية.

وجرى إنقاذ الممثل من الموت المحقق، لكنه لا زال يرقد في المستشفى بمدينة بيزا الإيطالية حيث يتلقى العلاج.

من جانبها قالت والدة الممثل، إن ابنها كابد ظروفا عصيبة خلال الآونة الأخيرة، إذ فقد والده وأنهى علاقة عاطفية في الوقت نفسه، لكنها لم تتوقع أن يقدم على وضع حد لحياته.

البيان

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *