زواج سوداناس

الأمم المتحدة: (44,700) نازح جراء المعارك بجبل مرة



شارك الموضوع :

اعلن مكتب تنسيق الشئون الإنسانية التابع للأمم المتحدة، في السودان (اوتشا)، ان نحو 44,700 مدني نزحوا من مناطق بجبل مرة، في دارفور، بفعل المعارك التي وصفها بالعنيفة التي تشهدها المنطقة بين القوات الحكومية والمسلحين هناك، والتي اشتعلت منذ منتصف يناير الماضي.
وأفادت النشرة الدورية للمكتب الاممي حسب “سودان تربيون” امس الاول، أن الإحصائية المؤرخة حتى أواخر يناير، تشمل 31 ألف نازح جديد توجهوا إلى ولاية شمال دارفور، فيما زحف الى وسط دارفور 13.700، ونوه المكتب الى انه تم إبلاغه بعمليات النزوح تلك إلا انه لم يجر التقصي عن الأعداد الحقيقية التي قد تفضي إلي متغيرات في الأرقام، وأوضح أن التقارير لم تفد بحالات نزوح مماثلة في كل من ولايتي جنوب وشرق دارفور.
وأعربت منسق الأمم المتحدة المقيم ومنسق الشؤون الإنسانية في السودان، مارتا رويداس، الأربعاء قبل الماضي، عن قلقها الشديد إزاء تأثير القتال الدائر في دارفور على آلاف المدنيين الذين أجبروا على الفرار من منازلهم جراء أعمال العنف.
وقال مكتب التنسيق إن نحو 21,400 من النازحين التمسوا الملجأ بالقرب من مقر بعثة اليوناميد في منطقة (سرتوني) بمحلية كبكابية في ولاية شمال دارفور.
وأضاف ” منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة بالولاية بجانب كل من اليونسيف وصندوق الأمم المتحدة للسكان سيعملون على ارسال المساعدات الطبية والادوية الى اؤلئك النازحين”.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        عبدالله

        ومركز ابحاث ودراسة الهجرة وتنمية السكان المسئول عن المتابعة والتخطيط و(خياطة) حلول لمثل هذا الموضوع . هذا المركز وضع في قلب جهاز المغتربين وتخصص في جراحة وتجميل المغتربين وخلط المغترب بالمهاجر .. وضاع رأس الدرب في المويه .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *