زواج سوداناس

د. احمد محمد عثمان ادريس : لماذإ يرفض شعب الجنوب الوحدة مع الشمال بشده؟



شارك الموضوع :

سطرت امس ايام مقال بعنوان (الوحدة جايه ي ناس ) اقتداءاَ بقول البشير حول كلامه المنشور عبر صحيفة الجريدة السودانة( الوحدة جاية) مع العلم انني لم اكن اضع في من مقالي الفائت اي جس نبض للاخوة في الجنوب ومع ذلك نجد هناك رفض شديد للوحدة مع الشمال بتاتا ، ويظهر مع ذلك انه لا زالت هناك العديد من الشوائب والهنات في الصدور تغلي من الطرف الاخر ، وكان الانفصال رغم مافيه من هنات وزنات الا انه افضل من جحيم الوحدة مع الشمال على حد تعبيرهم، لكن الوضع لدى الساسة يدعو الى عكس ذلك فسلفاكير ومشار يعلنان الوحدة مبطنا او علنا ويعلنان التعاون مع الشمال وطي جميع نقاط الخلاف بعد ان جربوا جحيم يؤغندا ومافيها والتي تصل الى احتلال الاراضي المجاورة في ساعة غفله الاشقاء في قتال بعضهم البعض.
نعم لازال الجرج عميق ولم يبرى بعد مما وفيه من غل وغيره ولكن مع ذلك نحن في الشمال نؤيد الوحدة بمسميات اخرى من الاستقرار للطرفين، وان نكون نموذج للجميع في العيش بسلام وامان رغم مايبطن الاخرون من سواد اللون في القلوب، من اجل مصلحة الوطن يمكن ان نتصالح وننسى الالم والماسي والتي نعتبرها اخطاء من قبل الساسة ولايعدل امن الوطن اي شيء في ظل زحف الدواعش لتحويل الدول غير المستقرة الى مستعمرات اسلامية داحشية،
اما المسوغات القديمة التي صاغها حكماء الانفصال وولوا هاربين يلتحفون سموات استراليا وبريطانيا وارض العم سام اصبحت شعارات منتهية الصلاحية مثل مواطني من الدرجة الثالثة وغيرها من الاتهامات التي انتهت ، ولم تعد مجديه في اسواق السياسة الحالية لان الشعب يحتاج الى الامن والامان والاستقرار وبعد ذلك يكون الكلام عن ابجديات الحياة الاخرى.
د. احمد محمد عثمان ادريس

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        شمالي انفصالي شديد

        الراجل لم يتحدث عن أي وحدة مع الجنوب … و الأرشيف موجود .

        تانيا : و من قال لك أن الشماليين راضون عن اعادة الوحدة .. !!

        لو سألت أي غنماية في الشارع الشمالي عن اعادة الوحدة ، ح تقول ليك : مني دي …. بري .. بري .. بري !!!!

        الرد
      2. 2
        الكترابة

        الوحدة مرة أخرى مع دولة جنوب السودان ليست فى صالح السودان للبعض الاسباب التالية :
        1) السودان منذ عام 1955م وقبل اعلان الاستقلال ظل فى حرب داخلية فى جنوبة السابق ومع مسميات مختلفة مرة انانيا وانانيا 2 ثم الحركة الشعبية وهذه الحرب استنزفت الموارد الاقتصادية والبشرية وقد قتل فيها خيرة شباب السودان .
        2) فى الاستفتاء لانفصال الجنوب كانت النتيجة بأن 98% من الجنوبيين مع الانفصال بل أنهم اقاموا الاحتفالات والرقص فى شوارع قرى ومدن الجنوب أبتهاجا بهذا الاستقلال كما سموه
        3) دولة جنوب السودان تصنف من افشل الدول . والحرب قامت بعد اشهر قليلة بعد قيام الدولة ولازالت قائمة بين سكانه.
        4) السودان لايستطيع تحمل تبعات حروب أخرى ويكفيه مايعانيه حاليا من الحروب الداخلية فى دارفور وجبال النوبة وجنوب النيل الازرق .
        * يجب والزاما أن يتم استفتاء شعب السودان فى حال رغبة الحكومة الاتحاد مرة أخرى مع دولة جنوب السودان الفاشلة

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *