زواج سوداناس

والي الخرطوم : توفير المياه بالخرطوم واحدة من أهم الأولويات



شارك الموضوع :

أكد الفريق اول عبدالرحيم محمد حسين والي ولاية الخرطوم ان قضية توفير المياه بالخرطوم التي تضم 1933 حيا قضية كبيرة وهي من أولى القضايا التى واجهته لدى تسلمه مهام ولاية الخرطوم.
واشار في حديثه ظهر اليوم في الملتقى التفاكرى للصحفيين حول مياه الشرب بولاية الخرطوم انه تم اعداد
خطة لزيادة مصادر المياه النيلية في الشرب بتكلفة قدرها570 مليون دولار لتكون الآبار الجوفية مخزونا استراتيجيا وتوفير امداد مائي مستقر ومناسب لتغطية الطلب على الخدمة بأنحاء الولاية بنهاية أغسطس 2016 م .
وقال ان الهيئة نفذت خطة إسعافية طارئة لحل مشكلة العطش تتمثل في ثلاث مراحل الاولى إطفاء العطش تمت خلال صيف 2015 م والثانية تهدف الي أن يكون صيف عام2016م خاليا من مشاكل العطش والمرحلة الثالثة تهدف الي رفع كميات المياه المتاحة للفرد الي 250 لتر فى اليوم بالدرجات الاولي والتجاري و200 لتر للدرجة الثانية و150 لتر للدرجة الثالثة وتغطية معظم أنحاء الولاية بالمياه النيلية والشبكات وتنتهي في 2018 م كحل جذري.
وأبان إن النقص في الكادر البشري سببه ضعف المرتبات وانه تم توفير مبلغ مقدر الا ان نفقة التشغيل تغطي أقل من 26 في المئة.
واضاف “في الريف نريد آبار وحفائر وهي خطة هذا الصيف لتصل الخطوط اقصى شمال الولاية وجنوبها علي جانبي النيل شرقا وغربا”.
وقال والي الخرطوم إن قضية النظافة والبيئة ، وقضايا معاش الناس ستتم مناقشتهما في ملتقيين آخرين يعقدان في وقت لاحق .

 

 

سونا

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        عمر الجاك

        اللمبي انت زول فاااااشل بمعني الكلمة
        قبال يومين عمل تأبين للشهيد الزبير الف رحمة ونور عليه
        لو مشتاق ليه بالدرجة دي امشي ليه
        تكون طربتا عفورين بحجر واحد
        ريحتنا ومشيت ليه

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *