زواج سوداناس

السودان يتفاوض مع السعودية لتحديد حصته من الحج



شارك الموضوع :

انخرط وزير الإرشاد والأوقاف السوداني عمار ميرغني، في مفاوضات مع مسؤولي الحج بالمملكة العربية السعودية برئاسة بندر بن محمد حجار، لتحديد حصة السودان من حج 1437 هجرية. وأبدى السودان أمله في زيادة حصته البالغة نحو 25.600 ألف حاج.

وامتدح رئيس الجانب السعودي بندر بن محمد حجار، التطور الذي شهدته أعمال الحج في السودان بمختلف المجالات، مبيناً أن الأعمال كافة اتسمت بالشفافية والوضوح والتنظيم.

وقال إن أداء بعثة الحج السودانية يعد نموذجاً يمكن أن يحتذى به كل بعثات الدول الإسلامية. وأثنى على البرامج الإعلامية والإرشادية التي تقدم لحجاج السودان.

من جهته، أشاد وزير الإرشاد والأوقاف عمار ميرغني بدور المملكة العربية السعودية حكومة وملكاً وشعباً في خدمة ضيوف الرحمن، وتسخيرها الإمكانات البشرية والمادية لراحتهم. وثمن التعاون الكبير لوزارة الحج السعودية وفروعها والمؤسسات الأهلية والرسمية بالمملكة.

تكاليف الحج

من جهته، قال المدير العام لهيئة الحج والعمرة المطيع محمد أحمد، إن إدارته ستجتهد في تقليل تكلفة الحج بقدر الإمكان، وفقاً لتوجهات رئاسة الجمهورية ووزارة الإرشاد مع الاحتفاظ بالخدمات الجيدة.

وأضاف المطيع، في حديث لـ (الشروق)، أن موسم الحج الجديد سيشهد تطويراً في خدمات الحج متمثلة في خدمات الإطعام والنقل والدخول في نظام السداد الإلكتروني تيسيراً على الحجاج السودانيين، وأن الحج سيكون عبر الجواز الإلكتروني.

وأوضح أن وزارة الحج السعودية وعدت العام الحالي بفتح الإجراءات ابتداءً من فبراير الحالي. وناشد المواطنين الراغبين كافة في أداء الحج لهذ العام الاستعجال، وإكمال إجراءاتهم في استخراج جوازاتهم.

وتابع أن العدد المتاح حتى الآن من قبل السلطات السعودية يبلغ 25.600 حاج، مبيناً أن وزير الإرشاد السوداني طلب من الجانب السعودي زيادة هذه الحصة ليتمكن أكبر عدد من السودانيين من الحصول على فرص للحج، خاصة وأن العام الماضي لم يتمكن أكثر من 17 ألف سوداني من الحصول على فرص للحج.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *