زواج سوداناس

الموصلي: (تأتي الرياح بما لا يشتهي السفن)



شارك الموضوع :

يغادرنا اليوم متوجهاً إلى مقر إقامته بالولايات المتحدة الأمريكية الموسيقار يوسف الموصلي بعد قضاء فترة إجازة قصيرة بالبلاد.
الموصلي قال لـ (آخر لحظة)- التي هاتفته أمس-

إنه ينوي العودة النهائية والإستقرار بالبلاد بعد فترة الاغتراب التي قضاها بالولايات المتحدة الامريكية بعد ترتيب أوضاعه، وأضاف أنه التقى خلال هذه الإجازة بعدد من الشعراء والملحنين والفنانين، وقام ببعض الأعمال وهناك أخرى سيقوم بانجازها، وواضح أن عمله الجديد أغنية تحمل اسم (تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن)، وأخرى من كلمات هاشم صديق باسم (آخر الموانيء) تمت ترجمتها للغة الانجليزية، وهناك قصيدة للشاعر اسحاق الحلنقي استلمتها بغرض تلحينها للبلابل بعنوان (اعتذر للنيل). وأشار الى أن الهجرة أضافت إليه الكثير، وتعلم أشياء ما كان من الممكن أن يتعلمها في السودان، وأبان أن الغناء باللغة الانجليزية أسهل من اللغة العربية، لأن الأولى بها مرونة أكثر، ويمكن أن يتم تركيب أي لحن عليها، أما العربية من الصعب أن يتم ادخال أي لحن عليها، وانتقد الساحة الفنية، وقال إنه تعج بمدمني الاجترار وأرسل برسالة للفنانين الشباب يحثهم فيهاعلى إنتاج أغاني جديدة تخصهم، حتى لا يصبحوا نسياً منسياً، ووجه أن يحترسوا من الأنا لأن كل فنان يتباهى بنفسه فهو مغرور ولايفهم حقيقة الفن.

صحيفة اخر لحظة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *