زواج سوداناس

الطيب محمد الطيب..عميد الأدب الشعبي



شارك الموضوع :

الطيب محمد الطيب ،ولد بـ(المقرن) ريفي الدامر عام 1934م ،حفظ القرءان بخلوة المقرن ودرس المرحلة الأولية والوسطى بعطبرة (أتبرا) كما كان يحب أن يقولها. ثقف نفسه بنفسه بكثرة الإطلاع ، والبحث والجلوس مع الأدباء والشعراء.

عمل بجامعة الخرطوم وحدة أبحاث السودان ، ثم وزارة الثقافة ثانيا مديرا لمركز الفلكلور، كان إعلاميا وكاتبا صحفيا ، يشار إليه بالبنان ، وباحث في التراث الشعبي السوداني ،. قدم البرنامج التلفزيوني الشهير(صور شعبية) لـ27 عاما متصلة وكان من أكثر البرامج مشاهدة لأكثر من ربع قرن من الزمان ، عمل مقدما لبرامج إذاعية لأكثر من 15 عاما عرف كاتبا صحفيا منذالعام 1968 م، وحتي وفاته في 6 فبراير 2007م، جاب السودان قرية قرية ومدينة مدينة يبحث عن التراث ، والتأريخ ولم يترك مكانا إلا زاره وأخذ منه، له عدة مؤلفات أشهرها: (تاريخ قبيلة المناصيرمن أدبهم الشعبي) بالاشتراك مع الشهيد / عبد السلام سليمان سعد وعلي سعد علي مدير تنفيذي جنوب دارفور
(تاريخ قبيلة البطاحين من أدبهم الشعبي)
(حياة الحمران من أدبهم) ، (المرشد لجمع الفلكلور بالاشتراك مع د.مصطفى معبار مصطفى ومحمد عمر بشارة) والكتاب الشهير(الإنداية ) وهو دراسة وافية للمجتمع السوداني من خلال الحانات الشعبية.
أما كتابه (الدوباي ) فكان دراسة عن بحور الغناء الشعبي كما له كتاب بعنوان (الشيخ فرح ود تكتوك دراسة لعصره واشعاره على عهد السلطنة الزرقاء 1504م -910هـ) و(المسيد) و (بيت البكاء) و(تاريخ المديح النبوي في السودان) و(الصعاليك العرب في السودان) و(الإبل في السودان
وعرف الرجل بنشاطه الفكري المميز فقد كان عضو إتحاد الأدباء السوداني وعضو الاتحاد المؤرخين وعضو إتحاد الكتاب السودانيين شارك في مؤتمرات في أروبا ، مصر ، الكويت ، الإمارات ، الصومال وغيرها، شارك في عشرات المحاضرات بالجمعيات والنوادي السودانية ونال من الجوائز والأوسمة:
وسام العلم الفضي عام 1970م
وسام العلم الذهبي من المكتبة القبطية
وسام المجلس القومي للبحوث
ماجستير فخري من جامعة الخرطوم 1982م
وسام العلم الذهبي في الدراسات الشعبية. جامعة الخرطوم
وسام السلام 1989م
وسام معهد الدراسات الآسيوية والأفريقية رحل عن دنيانا الفانية عام 2007م رحمه الله رحمة واسعة.

صحيفة اخر لحظة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *