زواج سوداناس

مستشفى الأطباء: ما تعرضنا له تشهير وتدمير



شارك الموضوع :

وجّه المدير العام لمستشفى الأطباء انتقادات حارة لإدارة المؤسسات العلاجية الخاصة بوزارة الصحة لقرارها بأغلاق المستشفى لأسبوعين واعتبر القرار يهز ثقة المريض في مؤسسات الدولة العلاجية واعتبر ما تعرض له المستشفى “تشهيرا وتدميرا” وقال د.احمد عبد الوهاب لـ(السوداني) ان الجريمة التي اوقف بسببها المستشفى هي وجود زجاجات دم منتهية الصلاحية، مشداا على انها كانت معزولة وليست للاستعمال وفي رف منفصل وأضاف: “حسب الاجراءات بنك الدم المركزي يحضر كل أسبوع لاخذها ولكنهم لم يحضروا لاكثر من ثلاثة اسابيع وامكانيات بنك الدم المركزي لا تسمح بمتابعة الموضوع”، واكد د.عبد الوهاب ان أي زجاجة دم تعطى لاي مريض هناك خطوات تتبع للتأكد من الفني والتمريض قبل اعطاء الدم وقال: “هل هذا دو وزارة الصحة ؟ التجويد والرقابة والتطوير أم التهشير والتدمير وفقدان الثقة للمريض بمؤسسات البلد ؟”.

صحيفة السوداني

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


6 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        ابوعمار

        مع اننا ضد هذه الحكومة الا اننا نظن ان هذا القرار صحيح فالملايين التي تلهفونها من المرضي في لحظة ضعف تستحق ان تقدموا مقابلها خدمة متميزة ولكن الواقع انكم تلهفون مقابل لا انسانية ولا خدمه

        الرد
      2. 2
        مامون يا خطير

        اولا الدم اصلاً ما بيأخذوه من المستشفيات بيمشوا يشيلوهو من بنك الدم ، وين موظف بنك الدم الفي المستشفي ، و كيف يعني الوزارة ما جات ثلاثة أسابيع !!!! بيعملوا في شنو ، شادين فول ؟؟؟

        يا دكتور ، راجع نفسك ، في موظف في الوزارة قال ليك اديني رشوة و انت كبرت رأسك منو ؟؟ اها دي قرصة –

        عندك حلين :
        – يا اما تدفع لي اولاد الحرام ديل زي ما كل البلد شغالة
        – يا اما تلقط حاجاتك و تعمل زي اسامة و زي اي دكتور في البلد و تتخارج

        في كل الأحوال ، الناس ديل قفلوا مستشفي الخرطوم البنوها الإنجليز ، ما جات عليك انت يعني – بعدين الناس ديل دايرين يسمسروا في الشعب السوداني الفضل – ف احمد ربك – الجاتك في مالك سامحتك – في ناس بتموت لانها بتفتش في سرير في اي مستشفي

        حسه عليك الله دي وزارة شنو !!!!!!!
        الخرطوم فيها أزمة بتاعت تكدس بتاع مرضي في المستشفيات ، تقوم تمشي تقفل مستشفتين !!!!!!!! و الله الناس ديل دايرين يكتلونا عديل – الموضوع ما بقي حرب و بتاع – دي الضربة القاضية

        مامون يا بلدوزر
        بالله سعادتو ، سواق البلدوزر ( سعادة مالك النيلين المبجلين ) كيف !!!

        الرد
      3. 3
        عامر عامر

        مع احترمنا لمدير مستشفى الاطباء ولكن دور الرقابة يجب ان يكون من صميم عمل الوزارة وحتى الجهات التى يؤكل اليها الرقابة يجب ان تكون مسؤلة عنها الوزارة ورقم تبريرك الذى ارى انه منطقى ولكن من النواحى الطبية الوزارة اكثر علمآ بالضرر الذى قد ينجم من وجود هذه المخالفة على الصحة العامة ولا اعتقد ان يكون القرض من ذلك استهداف لمستشفى الاطباء او غيره فهذا واجب الوزارة تطبيق القانون وبكل حزم حتى لايكون هناك مجال للتلاعب بارواح البشر يعنى قبل ان يقع الفأس فى الرأس وحتى تكون عظة وعبرة للأخرين .

        الرد
      4. 4
        زول

        التحيه لسواق البلدوزر الذي سوف يحل مشكله تكدس المرضي وذلك بدهسهم تحت بلدوزره

        الرد
      5. 5
        ودالكباشي

        احسب ان المسالة يجب الا تتوقف عند الرد بالصحف ولكن لا بد من ياخذ كل ذي حق حقه وان كنت اشك في ذلك
        ١- مستشفي يعمل ٢٣ سنة يغلق دون سابق انذار فهذا توجه خطير جدا
        ٢- اذا ما كان كلام المدير الطبي للمستشفي صحيح فلا بد بعد محاسبة المسءول ان يقدم الوزير استقالته فورا
        ٣- هناك تداخل تام بين اغلاق المستشفيين حتي ان المواطن العادي لا يعلم ما هي المشكلة فيهما لكن توضحيح المدير الطبي الخير وضح صور كثيرة
        ٤- كيف تكون الوزارة الحكم والجلاد الا تري ان وزيرها تاجر وله مستشفي يعني احتمالية الخسة وتصفية الحسابات عالية جدا فانتبهوا يا اولي الالباب
        ٥- هل لدينا الموءسسات العدلية التي ترد لاصحاب الحقوق حقوقها????

        الرد
      6. 6
        البلدوزر

        نطالب بتكسير البلدوزر السايقو الرقاص

        يا ناس النيلين
        ما تشطبوا التعليقات

        و ين نقابة الأطباء

        وين مستشفي الخرطوم !!!!!!!!!!!!!!!!

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *