زواج سوداناس

تعرف على أول قرارات وزارة السعادة الإماراتية.. علاوة سعادة ( ١٠٠٪‏ من الراتب الأساسي).. أين نحن من هذا!؟



شارك الموضوع :

أكدت مصادر حكومية إماراتية، أن أول قرار سيتم اتخاذه من قبل وزارة السعادة، هو علاوة سعادة لكل موظفي الدولة ١٠٠٪‏ من الراتب الأساسي، اي زيادة ثلث الراتب لكل مواطن اماراتي يتقاضى راتباً.

وأضافت المصادر، أن هذه العلاوات ستعتبر دائمة، لتحسين مستوى دخل المواطن الاماراتي،وللعيش برفاهية، حسبما نقلت صحف إماراتية.

وكانت الامارات اتخذت قراراً بإنشاء وزارة خاصة للسعادة وتعيين وزيرة يقارب عمرها 22 عام، ما أثار ردود فعل متفاوتة بين أغلبية دول العالم، معتبرين القرار انجازاً عظيماً ، ووصولاً لمرحلة إصلاحية بحتة.

اليوم السابع

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


6 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        ودالطاهر

        أطيب شعب واجمل ناس وأكرم أهل عشت فيها سنوات من عمري اذكرها زنقة زنقة واتمني أن أعيش فيها أكثر وأكثر

        الرد
      2. 2
        أبو احمد

        يستاهلون شعب زايد الخير

        الرد
      3. 3
        وليد أحمد الشحي

        لماذا دائما التصريحات تأتي لصالح الموظفين فقط ولا تشمل كبار السن الذين يتقاضون مبلغ زهيد من الشؤون الاجتماعيه منهم من يستلم 3000 أو 6000 ولم يفكر فيهم أحد
        ومن الملاحظ أن كلما يصدر قرارا بزيادة الرواتب التجار يزيدون الأسعار ولن يقف أحد في طريقهم وبذلك يتأثر ذوي الدخل المحدود ومنهم الشؤون
        ولماذا لا يصدر قرارا بتحديد أقل راتب للمواطنين حيث أن كثير من المواطنين يستلمون أقل من 10000 بل 5000 وسته آلاف شهريا حالهم حال الشؤون تقريبا
        هذه القرارات ستجلب السعادة للكثير.

        الرد
      4. 4
        علاء الحصري

        العفو ثم العفو يزيد الله من الخير طيب الوافدين اللي هم اساس وخاصة المعلمين وينهم من العلاوة هم الذين يؤسسون الاجيال ويرسخون الاركان ويعلمون العلوم

        الرد
      5. 5
        علاء الحصري

        وين المعلمون من العلاوة التي تسبب السعاده الحرة بين الظرو ف المرة هم اساس هم الاساس هم الاساس

        الرد
      6. 6
        Bana

        طيب الله خاطر الامارات وشعب الإمارات
        فطيبوا خواطرنا
        معلمو دولة الإمارات الحبيبة

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *