زواج سوداناس

لطيفة اللوغاني : إتيكيت تقديم الهدايا



شارك الموضوع :

دقتك في اختيار الهدية التي تناسب الحدث مهمة جدا وضرورية، والإهمال في اختيار الهدية يؤثر سلبا على شخصيتك، لذلك اجعل هديتك موضع تكريم وحفاوة و”سنع” من الآخرين!

•إتيكيت اختيار هدية المرأة والرجل:

يجب مراعاة اختيار الهدية من حيث الذوق والقيمة، مع ضرورة معرفة هواياتهم وميولهم وعاداتهم ومنصبهم حتى تكون مناسبة لهم!
مثال 1: إذا كانت المرأة أو الرجل يعمل في مجال التجارة، فيمكن أن تهديه حقيبة سفر، حافظة لجواز السفر، جهازا إلكترونيا، كالآي باد أو اللاب توب!
مثال 2: إذا كانت رياضية أو رياضيا فيمكن أن تهديه حقيبة رياضية، ملابس رياضية أو أدوات خاصة باللعبة التي يمارسها!
مثال 3: إذا كانت زوجتك أو زوجك فيمكن أن تهديه حذاء أنيقا، ساعة يد، زجاجة عطر، هاتفا نقالا، جلسة مساج أو دعوة على العشاء!

• إتيكيت اختيار هدايا الزفاف:

نوعية الهدية تتحدد حسب درجة القرب من العروسين، فإما أن تقوم بشراء هدية بسيطة لهما تعبر فيها عن سعادتك، أو تكون على علم بالأشياء التي تنقص منزلهما فتقوم بشرائها لهم، كاختيار هدية تتعلق باحتياجات منزل الزوجية، والأفضل أن تكون قبل موعد الزفاف بفترة حتى تستطيع معرفة حاجة العروسين كأجهزة كهربائية، أدوات المطبخ والموائد، لوحات جميلة، ألبوم أنيق لكي يضم صور زفافهم، دعوة محددة للسفر إلى منطقة سياحية لقضاء شهر العسل، أو يمكنك بذكائك استكشاف ما يحتاج إليه العروسان من أشياء يتطلعان إليها!

• إتيكيت اختيار هدية المولود الجديد:

يمكنك اختيار ثياب جديدة للطفل، قطعة ذهب، مفروشات لغرفته أو أدوات السباحة، ألعاب تناسب طفولته الجديدة، أو ألبوم صور خاص بالأطفال!

• إتيكيت اختيار هدية حفل التخرج:

تخرج أحد الأبناء من الجامعة مناسبة تستحق الاحتفال بها.. وإذا تمت دعوتك لمناسبة تخرج يفضل اختيار الهدايا التذكارية لأن قيمتها تدوم مع الزمن، مثل قطعة أنيقة من الذهب أو كاميرا لأنها أشياء يتذكر مناسبتها المحتفى به كلما نظر إليها.. ومن لم توجه له الدعوة يكتفي بإرسال رسالة تهنئة للمجاملة!

• إتيكيت اختيار هدايا زملاء العمل:

عليك اختيار الهدية بعناية، وتكون غير مبالغ فيها، لكي لا يساء فهمها فيعتبرها البعض محاولة لكسب رضاه، وإذا كان عشاء رسميا فمن الأفضل عدم اصطحاب هدايا في الحفلات الكبيرة أو الرسمية، وخاصة في حالة عدم معرفتك بصاحب الحفل عن قرب، لأنه من الممكن أن يكون غير معتاد بينه وبين أصدقائه تبادل الهدايا، وعند تقديمك لهدية فأنت تسبب الإحراج بذلك للجميع!
أما إذا كنت تعرف أن تبادل الهدايا بينه وبين الأصدقاء طبيعي، فبوسعك حينها تقديم الهدايا حسب ما هو متبع من عادات، ومن الاقتراحات، أدوات أنيقة للمكتب، قلم أنيق.. مع الابتعاد عن العطور إلا إذا كان العطر المفضل لديه، وتم النقاش في هذا الموضوع سابقا!
لكن إذا كان تقديم الهدية في حفل عام وأقيم لتكريم رئيس العمل، واشترك الموظفون كلهم في تقديمها له، فيمكن تقديم هدية ثمينة بلا حرج!
ليس من قواعد الإيتيكيت أن يعطي كل طرف للطرف الآخر مبلغاً من المال لشراء هديته بنفسه، فإعطاء الاهتمام من كل طرف للآخر يمثل له السعادة أكثر من الهدية، خصوصا في العلاقات الرسمية، عندما يتعلّق الأمر بزملاء العمل فعليك أن تحسن اختيار الهدية وتقديمها، وبالتالي يجب أن تتوافق مع شخصية الزميل أو تطلعاته وهواياته، ويجب أن تكون من العموميات كالديكور أو غيره!
من الأخطاء الشائعة تقديم ربطة عنق للرجل، وعطر للسيدة من دون الانتباه لطبيعة العلاقة التي تجمع الشخصين!

• ملاحظات إتيكيتية:

– إذا تلقيت هدية مغلفة من أي شخص فمن الذوق أن تفتحها أمامه، وتبدي إعجابك بها وبذوقه في اختيارها، حتى وإن كان ذوقها لا يناسبك!
– ولا تنس إرسال رسالة شكر لكل من دعاك لمشاركه فرحته، سواء شاركت في الاحتفال أم لم تشارك، وذلك للتعبير عن امتنانك له، لأنه تذكرك في أفراحه!

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *