زواج سوداناس

الوطني: لا خلافات بالحزب حول الحوار الوطني



شارك الموضوع :

شدد مساعد رئيس الجمهورية ونائب رئيس المؤتمر الوطني وعضو الآلية التنسيقية للحوار المهندس إبراهيم محمود، على عدم وجود خلافات داخل الحزب حول الحوار، ولفت الى أن الحزب يدعم الحوار، واعتبر أنه من أهم برامج الإصلاح في السودان.
وقال محمود في تصريحات عقب اجتماع الآلية التنسيقية بالمركز الإعلامي للحوار بقاعة الصداقة أمس، إن الحوار مستمر حتى إكمال مراحله وتحقيق أهدافه باعتباره من أكبر المشاريع الوطنية في البلاد منذ الاستقلال.
وجدَّد محمود دعوة الآلية للممانعين للمشاركة في الحوار الذي شارفت مرحلته الأولى على الانتهاء، وأكد تواصل الجهود للقاء بحاملي السلاح للانضمام للحوار، وأشار الى انضمام 3 حركات من شمال دارفور، وأبان أن تلك الولاية أصبحت خالية من العمل المسلح.
وحول اتصالات الآلية بالحركة الشعبية قطاع الشمال للمشاركة في الحوار، قال محمود إن الحركة الشعبية لا تؤمن بالسلام والحوار، وليست لها إرادة سوى التعدي على المواطنين الأبرياء والعزل.
من جهته كشف عضو الآلية (7 +7) فضل السيد شعيب، أن الآلية ستقدم في المرحلة المقبلة الدعوة للبعثات الدبلوماسية لتنويرهم بمجريات الحوار، لجهة أن المجتمع الدولي شريك وصفه بالأساسي فيما يدور في الساحة السودانية.
وفي رده على سؤال حول الدعوة التي وجهها رئيس الآلية الأفريقية ثامبو أمبيكي للحكومة للتفاوض بأديس أبابا منتصف الشهر المقبل، اعتبر شعيب أنه أمر يخص الحكومة التي من حقها التفاوض مع أية جهة، واستدرك قائلاً (لكن فيما يتعلق بالحوار لابد أن يتم عبر الآلية التنسيقية).

الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *