زواج سوداناس

تشكيل حكومة انتقالية في الجنوب بدون حضور مشار



شارك الموضوع :

يعلن رئيس حكومة الجنوب سلفا كير ميارديت يوم الجمعة حكومته الانتقالية الجديدة التي تضم «16» وزيراً من فصيل كير،«2» من المعتقلين السابقين واثنين من الأحزاب الأخرى. وأكدت أن الحكومة الجديدة ستشكل بوجود او بدون المعارضة بقيادة مشار. وبحسب التسريبات، فإن القائمة المرتقبة لوزارء حكومة سلفا كير تشمل تعيين مايكل لويث وزيراً للعدل ورياك قاي وزيراً للصحة وكول ميانق وزيراً في الدفاع والجنرال بول ملونق وزير للأمن القومي والجنرال جيمس هوث ماي لوزارة الخدمات ونيال دينق وزارة الشؤون البرلمانية.

والسيدة آن إيتو وزيرة لشؤون الرئاسة بمكتب سلفا كير والجنرال ديفيد ياوياو وزيراً للثروة الحيوانية والسمكية.
وقال السكرتير الصحافي للرئاسة في جنوب السودان أتينج ويك أتينج إن الرئيس سلفا كير يسعى لإعلان حكومته الجديدة بوجود أو بدون أعضاء الحركة الشعبية في المعارضة اليوم. وقال في حديث لراديو تمازج أمس الأول، إن الرئيس سلفا كير سوف يشكل أيضاً حكومة انتقالية تضم أعضاء من فصيل الحركة الشعبية المعتقلين السابقين والأحزاب السياسية الأخرى فقط.
وأكد أتينج أن المهلة الممنوحة لمشار بأن يأتي إلى جوبا انتهت مساء أول أمس. وأضاف إنه سيتم تعيين 16 وزيراً من فصيل كير، إلى جانب اثنين من وزراء الحركة الشعبية المعتقلين السابقين واثنين آخرين من الأحزاب السياسية الأخرى.
واستبعد أتينج أن تكون الحركة الشعبية في المعارضة جزءاً من التعديلات الوزارية المتوقعة ، لافتاً إلى أنه من غير المرجح أن تقوم المعارضة المسلحة بتقديم أسماء وزرائها الانتقاليين يوم أمس الخميس.
من جابنه، إنتقد، نائب رئيس وفد مقدمة الحركة الشعبية في المعارضة بجوبا رمضان حسن باكو، الخطوة من جانب كير بتشكيل الحكومة الانتقالية اليوم. قال لراديو تمازج (حتى الآن لا يوجد أي شخص من حراس النائب الأول للرئيس في جوبا، ولا حتى الحرس الجمهوري، فكيف يمكن تشكيل حكومة من دون الآخرين)؟ وصف الخطوة من قبل الحكومة لاستبعادهم من الحكومة الجديدة بأنها (غير منطقية). وأشار إلى أن رياك مشار لن يعود إلى جوبا إذا لم يأتِ حراسه أمامه.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *