زواج سوداناس

سلفاكير يتراجع عن قرار تشكيله الحكومة الانتقالية… جدل الشرعية وغياب المصداقية



شارك الموضوع :

أعلنت حكومة جوبا تأجيل قرارها بتشكيل الحكومة الانتقالية والذى أصدره الرئيس سلفاكير ميارديت بدون انتظار عودة زعيم المعارضة ونائب الرئيس الدكتور رياك مشار الى جوبا وقال وزير الإعلام بدولة الجنوب مايكل مكوى إن الرئيس سلفاكير أعلن تأجيل تشكيل الحكومة خلال اجتماع مجلس الوزراء الذى ترأسه الرئيس سلفاكير أمس وقال مكوى والذى يشغل منصب الناطق الرسمي باسم الحكومة أيضا إن الحكومة قررت تأجيل تشكيل الحكومة الانتقالية حتى الانتهاء من نشر القوات التابعة لزعيم المتمردين رياك مشار فى جوبا.
مخاوف ومحاذير
وأضاف لوث فى مؤتمر صحفي فى جوبا أن الحكومة أعلنت اليوم تأجيل تشكيل الحكومة الانتقالية إلى ما بعد حضور زعيم المعارض والنائب الأول للرئيس سلفاكير الدكتور رياك مشار إلى جوبا وأن قرار الحكومة جاء استجابة لرغبة شركاء السلام والمواطنين الذين عبروا عن مخاوفهم حول مصير السلام حال تشكيل جوبا لحكومة انتقالية قبيل وصول مشار إلى جوبا وبحسب سودان تربيون فإن مفوضية مراقبة إنفاذ اتفاق السلام بجوبا حذرت الحكومة من مغبة تشكيل حكومة انتقالية قبل إنفاذ الترتيبات الأمنية ونشر قوات المعارضة فى جوبا.
وكان السكرتير الصحافي للرئاسة في جنوب السودان أتينج ويك أتينج أكد فى وقت سابق نية الرئيس سلفا إعلان حكومته الجديدة بوجود أو بدون أعضاء الحركة الشعبية في المعارضة يوم الجمعة قائلاً إن الرئيس سلفاكير سيعلن يوم الجمعة حكومته الانتقالية الجديدة التى تضم 16 وزيراً وبحسب التسريبات فإن القائمة المرتقبة لوزراء حكومة سلفاكير تشمل تعيين مايكل لويث وزيراً للعدل ورياك قاي وزيراً للصحة وكول ميانق وزيراً للدفاع والجنرال بول ملونق وزيراً للأمن القومي والجنرال جيمس هوث ماي لوزارة الخدمات ونيال دينق وزارة الشؤون البرلمانية، آن إيتو وزيرة لشؤون الرئاسة بمكتب سلفا كير والجنرال ديفيد ياوياو وزيراً للثروة الحيوانية والسمكية.
تغيير روتيني
ووصفت المعارضة المسلحة بقيادة مشار تشكيل الرئيس سلفاكير لحكومة انتقالية بدون مشاركتها بانتهاك اتفاقية السلام وقال الناطق الرسمي باسم مشار جيمس غديت داك إن تشكيل حكومة من قبل الرئيس سلفاكير وحده لا يعتبر حكومة انتقالية بل تغيير روتيني فى وظائف أعضاء حكومته وأضاف للموقع بأن تشكيل الحكومة الانتقالية له آليات يمر عبرها بحسب اتفاقية السلام، وأضاف أن مشار سيحضر إلى جوبا ويؤدي القسم نائباً إول للرئيس فور الفراغ من نقل قواته إلى جوبا وأن تشكيل الحكومة الانتقالية سيبدأ فور وصوله وأدائه للقسم، وأضاف أنهم يتوقعون اكتمال نقل القوات خلال الأسبوعين القادمين وأن نقلهم يتوقف على إسراع دول الترويكا بترحيلهم خاصة عبر النهر.
ووفقاً للمصدر فإن مكوي أكد إدانة حكومة جوبا لأحداث مدينة ملكال وقال مكوى إن الحكومة تدين بأشد العبارات الهجوم على قاعدة الأمم المتحدة فى ملكال بغض النظر عن الأسباب وأنها تنتظر توضيحات من الأمم المتحدة حول الحادث، كونها لا تمتلك المعلومات الكافية حوله.

الصيحة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *