زواج سوداناس

حاكم الخرطوم يوجه بتغيير سيارات اعضاء حكومته بأخرى حديثة


والي الخرطوم

شارك الموضوع :

في هدوء تام وجه والي الخرطوم عبد الرحيم محمد حسين بتغيير ، سيارات أعضاء حكومته .. الخطوة دخلت على الفور حيز التنفيذ ..

وبحسب ما نقل محرر موقع النيلين من صحيفة “اخر لحظة” الصادرة صباح الأحد بالخرطوم، وزير الثقافة والإعلام والسياحة محمد يوسف الدقير إمتطى سيارة ذات دفع رباعي من فئة ميستوبيشي .. وأضافت الصحيفة، السيارات السابقة لأعضاء الحكومة كانت عادية.

الخرطوم/معتصم السر/النيلين

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


11 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        Fahim

        تقشف

        الرد
      2. 2
        ود الابيض

        اغير دمك ياجيعان

        الرد
      3. 3
        ساق النعام

        هو ما دافع حاجة من جيبه أكيد ما بيهمو

        الرد
      4. 4
        امريكي

        دي قروش زيادة الموية

        الرد
      5. 5
        شايقست.كوم

        الكلام الاخلاق

        الرد
      6. 6
        ود أمبدة

        أشوف فيك يوم يا أبو رياله ..

        الرد
      7. 7
        الشوالي

        الغاز ولّع …

        الرد
      8. 8
        Al Jali Al Hur

        وتمت الناقصة … لاحول ولا قوة إلا بالله وحسبنا الله ونعم الوكيل ” الزول ده في شنو الناس في شنو .. ياخي الفلوس دي نظف بها الخرطوم الوسخانة دي والعفنة دي .. حرام عليكم يا ناس الحكومة .. ما شفتوا رؤوساء الدول الغربية الواحد يستغل أي يركب المواصلات العامة مع الشعب ويقف في صف الخبز والسينما مثله مثل أي مواطن ما شفتوا ولا سمعتوا برئيس البراجوي السابق أو أحد دول امريكا الجنوبية الذي يمتلك فولكسواجن موديل 83 ويتبرع بـ 90% من راتبه للجمعيات الخيرية … إنتو ناس قريعتى راحت ديل مع شنو .. السيد الرئيس ألا ترى ولا تسمع ولا تقرأ ولا تشاهد التلفاز … كل ده مسؤوليتك أمام الله وأنت المسؤول عن كل ذلك يوم القيامة ..

        الرد
      9. 9
        ty

        من هو التاجر الذي تم شراء السيارات منه وما هي علاقته بابي ريالة اللمبي
        يا ربي بكون نسيبه ام قريبه ام تبادل مصالح

        الرد
        1. 9.1
          ahmed

          جبت الزيت يا معلم

          الرد
      10. 10
        Atbara

        الله ينتقم منكم و أن شاء الله ما تتهنو بي عرباتكم دي

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *