زواج سوداناس

الجيش اليمني يستعيد المدخل الجنوبي للبحر الأحمر



شارك الموضوع :

تمكنت قوات الجيش اليمني والمقاومة الشعبية، بمساندة قوات التحالف التي تقودها السعودية، من استعادة مركز مديرية ذباب، المدخل الجنوبي للبحر الأحمر والتابع لمدينة المخا الساحلية التابعة لمحافظة تعز، الواقعة إلى الجنوب من العاصمة صنعاء، وذلك بعد نحو أسبوع من سيطرة ميليشيات الحوثي وقوات المخلوع علي عبدالله صالح على المديرية.

وتمكنت قوات الشرعية من استعادة منطقة ذباب الاستراتيجية بعد هجوم شنته على الميليشيات الانقلابية، في الوقت الذي تمكنت من الاقتراب إلى نقطة المنصورة القريبة من قيادة معسكر العمري في منطقة ذباب الذي لا تزال ميليشيات الحوثي وقوات المخلوع صالح تسيطر عليه، حيث لا تزال المواجهات مستمرة، ورافقها الدعم الجوي للقوات الشرعية من مروحيات الأباتشي من قبل قوات التحالف التي شاركت في المعارك.

كما نجحت المقاومة الشعبية في السيطرة على مواقع في حيفان جنوب تعز بعد اشتباكات عنيفة مع المتمردين. في غضون ذلك شنت الميليشيات قصفا عشوائيا عنيفا طال أحياء ثعبات والجحملية والكمب، بالإضافة إلى حي الدعوة شرق مدينة تعز.

وتكبدت الميليشيات الانقلابية الخسائر الفادحة في جبهة المسراخ، جنوب المدينة، في محاولة منهم لاستعادة مركز المديرية الذي تم تحريره من قبل قوات الشرعية قبل أيام. كما سقط جرحى معظمهم من النساء جراء قصف الميليشيات تجمعا للمواطنين أمام أحد أماكن توزيع مياه الشرب بحي سنان.

في المقابل، دفعت قوات التحالف والجيش الوطني بتعزيزات عسكرية كبيرة إلى جبهتي حرض وميدي، شمال غربي العاصمة صنعاء، عند الشريط الحدودي بين اليمن والسعودية، جراء اشتداد المواجهات العنيفة في المناطق الحدودية بين المقاومة الشعبية والجيش الوطني، من جهة، وميليشيات الحوثي وقوات المخلوع صالح، من جهة أخرى، وسقط فيها قتلى وجرحى من الجانبين.

كما شنّ طيران التحالف سلسلة غارات استهدفت معسكر العرقوب في مديرية خولان، جنوب شرقي العاصمة، ومنطقة الأعروش المجاورة، كما طاولت قاعدة الديلمي الجوية، ومعسكري الصمع والفريجة في مديرية أرحب في الضواحي الشمالية.

ميدانيا، قتل العشرات من ميليشيات الحوثي والمخلوع صالح في إقليم تهامة جراء تصعيد المقاومة الشعبية في تهامة من هجماتها على مواقع وتجمعات ومقار ودوريات الميليشيات الانقلابية في مدينة الحديدة وقرى وريف إقليم تهامة، جراء غارات التحالف المركزة والمباشرة على مواقع وتجمعات الميليشيات.

العربية نت

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *