زواج سوداناس

بالفيديو و الصور:مراهقة سويدية التحقت مع صديقها في تنظيم داعش تروي تفاصيل قصتها



شارك الموضوع :

 

قالت مراهقة سويدية أنقذتها قوات كردية من أيدي تنظيم «الدولة الإسلامية» (داعش) في العراق، اليوم (الأربعاء) إن الحياة مع مقاتلي التنظيم كانت «شاقة حقاً»، وإن صديقها هو الذي أقنعها بالذهاب إلى هناك.وفي المقابلة الأولى معها منذ إنقاذها من منطقة في شمال العراق، قالت المراهقة (16 عاماً) لمحطة تلفزيون كردية إنها تعرفت على صديقها في منتصف العام 2014، بعدما هربت من المدرسة في السويد.وأضافت لقناة «كردستان 24» إنه «في البداية كانت العلاقة بيننا جيدة، لكنه بدأ في مشاهدة فيديوات داعش والحديث عنهم وأشياء من هذا القبيل». وتابعت: «قال إنه يريد الذهاب إليهم، وقلت لا بأس لأنني لم أكن أعرف ماذا تعني داعش وما هو الإسلام.. لم أكن أعرف أي شيء».وغادر الاثنان السويد في أواخر أيار (مايو) 2015، وتنقلا عبر أوروبا بالحافلات والقطارات حتى وصلا إلى إقليم غازي عنتاب الحدودي التركي الذي عبرا منه إلى سورية.ومن هناك، نقلهما مقاتلو التنظيم المتشدد بالحافلة مع رجال ونساء آخرين إلى مدينة الموصل العراقية، وأسكنوهما في منزل من دون كهرباء أو مياه.وأضافت الفتاة التي بدت هادئة وفي صحة جيدة: «لم يكن معي أي أموال أيضا.. كانت فعلا حياة شاقة… لكن عندما وجدت هاتفاً بدأت اتصل بأمي وقلت لها إنني أريد العودة».وتم إنقاذ المراهقة السويدية يوم 17 شباط (فبراير) الجاري، وهي الآن في منطقة كردستان العراق إلى حين تسليمها إلى السلطات السويدية.وتقدر أجهزة الأمن أن المئات من الرجال والنساء الغربيين غادروا بلادهم للانضمام إلى «داعش»، منذ اجتاح التنظيم مناطق واسعة في العراق وسورية في حزيران (يونيو) 2014.وقضت محكمة بريطانية هذا الشهر بسجن أم ست سنوات، بعدما اصطحبت ابنها البالغ من العمر 14 شهراً إلى سورية للانضمام إلى التنظيم المتشدد.وقارنت الفتاة السويدية بين الحياة في بلادها ومع «داعش» قائلة إنه «في السويد كان لدينا كل شيء.. وعندما كنت هناك لم يكن لدينا أي شيء».

Speaking to a Kurdish TV channel, Miss Nevalainen tells of how she travelled via train, bus and hitch-hiking through eight countries, including Germany, Serbia and Turkey and Syria, to reach Iraq

Telling her story: Miss Nevalainen has spoken for the first time since her rescue from an ISIS enclave near Mosul by Kurdish special forces last week

Miss Nevalainen was pregnant when she ran away from her foster home in April last year, along with her 19-year-old ISIS-supporter boyfriend

 

 

 

 

لمشاهد الفيديو اضغط هنا

المرصد

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        سودانى مغبووووون

        اها .. وجاهدت جهاد نكاح .. ولا مرقت لا دنيا لا اخره !!!!

        الرد
      2. 2
        salamon

        دى يكون نفشو خاش ابو اهلها بس حترجع ليهم تانى اشان ناس السويد لا يستطيعون مجاراة داعش هييع

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *