زواج سوداناس

بالفيديو: من المخطئ في الفيديو.. الماشي أم السائق الذي دهسه؟ حادث وقع في 2013 بإنجلترا، ولا يزال التساؤل بشأن المخطئ فيه مستمراً



شارك الموضوع :

مخطئ مجازاً من يظن أن بريطانيا منقسمة هذه الأيام حول البقاء أو الخروج من الاتحاد الأوروبي فقط، بل أيضاً حول فيديو ظهر فيه سائق فولكسفاغن وهو يصدم بسيارته ماشياً في شارع بمدينة Abingdon البعيدة بإنجلترا 73 كيلومتراً عن لندن، حيث الانقسام لا يزال منحصراً منذ أكثر من عامين بسؤال عمن المخطئ في الحادث: الماشي أم السائق الذي صدمه؟

من البديهي قبل التسرع بالجواب، فحص كل لقطة بالفيديو الذي صورته كاميرا مثبتة في قبعة سائق دراجة نراه في بداية الشريط واقفاً وخلفه سيارة لا تتحرك أيضاً، مما يؤكد أن إشارة ضوئية كانت حمراء، وتلزم السائقين على التوقف لثوان معدودات، يعبر المارة أثناءها الشارع، وهما الماشي برفقة صديق وكلبه.

الصديق لاحظ أن فولكسفاغن مقبلة بسرعة، فتمهل وتوقف، فيما فضل صديقه المضي بعبور الشارع لأنه كان أقرب إلى الجهة الثانية، وظن بأن سائق الفولكس قد يتوقف أو يتابع طريقه من خلفه، في وقت ظن السائق أن العابر هو الذي قد يتمهل ليدعه يمر، بل ساعده على ذلك وانعطف أكثر نحو اليسار، وبانعطافه دهس الشاب المعاند على العبور، وفق ما نراه بالفيديو الذي تنشره “العربية.نت” الآن، وفيه نجده يصدمه ويدحرجه كدجاجة مذبوحة انطردت من الألم بالهواء، ثم سقط المدهوس مغمياً عليه في الجانب الآخر من الشارع، واختفى السائق.

هل تعطلت مكابح السيارة أم كان السائق مخموراً؟

فيديو الحادث الذي جرى في 2013 وجد طريقه بعد عام إلى “يوتيوب” الشهير، بعد أن تسلمته شرطة “أبينغدون” من سائق الدراجة، وأرادت من إفراجها عن الشريط طلب المساعدة ممن يعرف الداهس، مع أن المدهوس تعافى تماماً، وغايتها كانت استجواب السائق المختفي، وبدلاً من أن يساعدها السكان، تعرضوا هم بأنفسهم لما طلبوا المساعدة لحله، بعد أن عجزوا عن تحديد المخطئ الحقيقي بالحادث الذي شمل خبره البلاد، إلى درجة أن “العربية.نت” قامت بتحميل الفيديو عنه من قناة في “يوتيوب” ظهر فيها أمس الثلاثاء، فيما سبقه عشرات الفيديوهات الشبيهة طوال العامين الماضيين.

حيارى بالمئات في أيهم المخطئ، حاولوا إيجاد حل، منهم من ذكر أن الفولكسفاغن تعرضت لعطل ما في مكابحها، ولم يتمكن سائقها من إيقافها، والدليل أنه صدم ضحيته ولم يتوقف، ولا قلل سرعته أيضاً، بل تابع بالسرعة نفسها، وآخرون قالوا إنه تعمد دهس العابر، فعارضهم من قال بعدم وجود سبب ليفعل ذلك، فيما ذكرت قلة أن السائق كان مخموراً، وأقل منها ذكروا أن الفيديو “مفبرك” بلا أساس، علماً بأنه شرعي وأصيل.

اضغط هنا لمشاهدة الفيديو على قناة النيلين

العربية

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *