زواج سوداناس

10 ميزات يتفوق بها “تيليغرام” على “واتس أب”



شارك الموضوع :

مع انتشار وسيطرة الكثير من تطبيقات التراسل الفوري مثل : واتس أب، وي شات، فايبر، سناب شات، فيسبوك مسنجر، وغيرها، بات من الصعب جداً أن يحقق تطبيق للتراسل الفوري نجاحا كبيراً، إلا أن تطبيق تيليغرام استطاع فرض نفسه ووصل حسب ما أعلن مطوروه إلى 100 مليون مستخدم نشط شهرياً في الربع الثالث من عام 2015، و12 مليار رسالة يومياً.

لعل أبرز الفروقات بين تطبيق تيليغرام ومنافسه واتس أب تمتّعه بجانب قوي من الأمان والخصوصية، حسب الخبراء الأمنيين، إذ يمتلك التطبيق نظام متطور لحماية وتشفير البيانات الأمر الذي يرغب به الكثير من المستخدمين في الوقت الحالي خصوصا بعد الضجّة التي أحدثتها فيسبوك باستحواذها على تطبيق واتس أب والتي دفعت الكثير من مستخدميه للبحث عن بدائل أكثر أمنا وحفاظاً على الخصوصية.
من المزايا التي يتمتع بها تيليغرام أنه يسمح بإرسال ملف يصل حجمه حتى 1.5 غيغابايت أي أنك تستطيع إرسال فيلم سينمائي بصيغة “إتش دي” لصديقك في نافذة الدردشة في حين لا يسمح منافسه واتس أب سوى بـ 16 ميغابايت لحجم الملف الذي يتم إرساله ضمن المحادثة.
ومن الفروقات بين التطبيقين أيضا أن تيليغرام يمكن استخدامه عبر منصات أكثر اتساعا إذ يتوفر التطبيق لمختلف الأجهزة المحمولة باختلاف أنظمة تشغيلها (هواتف ذكية وحواسب لوحية) وكذلك لأجهزة الحاسوب الشخصي، أما واتس أب فلا يتوفر لبعض الأجهزة المحمولة مثل آيباد ولا تتوفر منه سوى صفحة ويب على أجهزة الحاسوب الشخصي.
ويمكن من خلال خدمة تيليغرام فتح حسابك والوصول إليه من أي جهاز آخر، فمثلاً إذا أردت فتح حسابك من حاسبوك الشخصي سيتم إرسال رابط إلى هاتفك المحمول للتحقق من هوية من يحاول فتح الحساب.
وإذا كنت ممن لا يرغبون بمنح رقم هاتفك الشخصي لأحد حفاظاً على خصوصيتك يوفر التطبيق ميزة الوصول من خلال اسم المستخدم فقط بدون معرفة رقم الهاتف، بخلاف تطبيق واتس أب الذي لا يمكن البدء باستخدامه إلا بعد إدخال رقم الهاتف، ومن خلال الرقم ذاته يتم التعرف على الآخرين ضمن محادثة معينة مما يفقد التطبيق جانبا كبيرا من الخصوصية.
أما في المجموعات فيمكن الرد على شخص ضمن المحادثة الجماعية، وكذلك الإشارة لشخص معين “Tag”، بالإضافة لإمكانية استخدام الهاشتاغ للوصول إلى الرسائل المتعلقة كما هو الحال مع تغريدات تويتر.
والميزة التي يوفرها تيليغرام ويرغب بها الكثيرون هي وجود خيار لقفل التطبيق، فلا أحد يستطيع الدخول أو الاطلاع على الرسائل دون إدخال كلمة مرور يضعها المستخدم أو من خلال بصمته في حال كان التطبيق مثبتاً على إحدى الأجهزة الذكية التي تدعم هذه الميزة، في حين يفتقد واتس أب لمثل هذه الميزة وغالباً ماتكون الرسائل التي يتم تلقيها مرئية لمن يجلسون في الجوار مما يفقد مستخدم واتس أب جانباً من الخصوصية أحيانا.
ومن المزايا التي يوفرها تيليغرام وتعزز أيضا من جانب الأمن والخصوصية إمكانية تشفير الرسائل في حال فقدان الهاتف المحمول، وذلك من خلال الوصول إلى الحساب من جهاز آخر، ويمكن كذلك تحديد ميزة آخر ظهور سواء للجميع أو الأصدقاء واستثناء بعضهم يدوياً أو إخفاؤها تماما.
ولا بد أن نشير إلى ميزة يوفرها واتس أب وكذلك غالبية تطبيقات التراسل الفوري ولا يوفرها تيليغرام وهي ميزة الاتصال الصوتي التي يشتهر بها تطبيق فايبر على وجه الخصوص.
أما الميزة الأهم في تطبيق تيليغرام والتي أحدثت نقلة نوعية في بيئة تطبيقات التراسل فهي ميزة إنشاء قناة خاصة بك أو للمؤسسة التي تعمل بها، إذ نجد الكثير من وسائل الإعلام المرئية والمقروءة والمسموعة حاليا تطلق قنوات خاصة بها على التطبيق لإطلاع الجمهور على آخر الأحداث والمستجدات عبر هذه المنصة الإعلامية الجديدة، كما يسمح التطبيق بإنشاء رابط لتلك القناة لعدد غير محدود من الجمهور ودعوة الآخرين للانضمام إليها، وعن طريقة إنشاء تلك القناة كل ما عليك القيام به هو الضغط على أيقونة إنشاء محادثة جديدة، ثم الضغط على إنشاء قناة، ثم اختيار اسم القناة وصورة تعبيرية لها، ثم اختيار عنوان رابط القناة، وبالطبع يمكن لصاحب القناة فقط النشر من خلالها، وعقب إطلاق ميزة إنشاء القنوات أطلقت خدمة تيليغرام ميزة توثيق الحسابات الرسمية في خطوة مماثلة لما تقوم به غالبية شبكات التواصل.
ميزة إنشاء القنوات في تيليغرام عدها كثير من المراقبين تفوقا واضحا للتطبيق على منافسه واتس أب الذي لا يتيح مثل تلك الخاصية، ويهتم بشكل أكبر بفكرة التراسل الشخصي ومجموعات الدردشة، لا بمنصات القنوات.
ويتوقع الخبراء أن لا يقدم واتس أب”على خطوة مشابهة لتلك التي أطلقها تيليغرام، حيث إن الواتساب أصبح جزءا من مجموعة فيسبوك عقب صفقة الاستحواذ الشهيرة، وبالتالي لا يتوقع أن ينشئ خاصية قد تنافس وظائف يتيحها فيسبوك بطبيعة الحال، وسيتم الحرص على أن يظل واتس أب في إطار التراسل الشخصي فقط.

وفي الفترة التي أعلنت فيها فيسبوك عن صفقتها الشهيرة بشراء تطبيق واتس أب، أعلن تطبيق تيليغرام عن زيادة ملحوظة في عدد مستخدميه عقب إعلان الصفقة، إذ كشف القائمون على التطبيق، عبر حسابه الرسمي على موقع تويتر، أن عدد المستخدمين الجدد المسجلين في خدماته يوم الإعلان عن الصفقة بلغ 500 ألف مستخدم، وارتفع العدد إلى ما يزيد عن 800 ألف مستخدم مع الساعات الأولى لليوم الذي تلا الإعلان الرسمي عن صفقة الاستحواذ.

وأظهرت تعليقات عدد من المستخدمين الجدد للتطبيق على متجر “غوغل بلاي”، أنهم اختاروا تيليغرام كبديل لتطبيق “واتس آب” عقب علمهم بصفقة استحواذ فيسبوك عليه، وتزايدت مخاوف مستخدمي واتس أب من انعدام الخصوصية عقب انتقال خدمة التراسل الفوري للعمل تحت إدارة فيسبوك، وذلك بسبب السمعة غير الجيدة التي تحظى بها الشبكة الاجتماعية في هذا الشأن، رغم تأكيدات مارك زوكربيرغ أن شركته لا تخطط لأي تغييرات في خطة العمل الحالية للخدمة.

معلومات وإحصاءات عن تيليغرام:

عمر التطبيق حوالي سنتين وأزيد فقط، إذ تم إطلاقه في شهر أغسطس آب 2013، ومع ذلك تمكن التطبيق من اجتذاب عدد كبير من المستخدمين خلال هذه الفترة القصيرة نسبياً، وتتخذ الشركة المطورة للتطبيق من ألمانيا مقراً لها، ويروّج التطبيق لنفسه بشيئين هما سرعة الأداء من جهة والأمن والخصوصية من جهة أخرى، فهو يمتلك نظام التشفير الأكثر تطوراً من بين جميع منافسيه.

بدأ تطبيق تيليغرام على يد “بافل داروف” وهو مؤسس واحدة من أكبر شبكات التواصل المنافسة لفيسبوك في روسيا وهي VK.com آخر الإحصاءات تشير إلى أن أرقام تيليغرام بلغت 100 مليون مستخدم نشط شهرياً، و 15 مليون يستخدمون التطبيق على أساس يومي، ويتم تراسل نحو 12 مليار رسالة يومياً عبر التطبيق.

وبالمتوسط، هناك مليون مستخدم جديد ينضمّون أسبوعياً لخدمة تيليغرام، و 220 ألف مستخدم يسجلون يومياً فيه. كما تشير الأرقام إلى أن تطبيق تيليغرام شهد 8 ملايين عملية تحميل من متاجر التطبيقات المختلفة في الأيام القليلة التي أعقبت صفقة استحواذ فيسبوك على واتس أب.

أخيرا، لا بد من القول أن نقطة القوة لأي تطبيق تواصل هو عدد مستخدميه ومدى انتشاره بين الناس وهنا الامتحان الأصعب أمام مطوري تيليغرام في تغيير قناعة المستخدمين وهي العملية الأصعب في عالم التسويق، وهنا لا بد من الإشارة إلى أن تيليغرام لم ينفق إلى الآن دولاراً واحداً على الإعلانات.

مجلة الرجل

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *