زواج سوداناس

ما عقوبة نشر صور الآخرين دون موافقتهم في الإمارات؟



شارك الموضوع :

أكد مسؤول في شرطة دبي أن نشر صور الآخرين على شبكات التواصل الاجتماعي دون الحصول على إذن منهم جريمة يعاقب عليها القانون بالسجن لمدة ستة أشهر بالإضافة إلى غرامة مالية يمكن أن تصل إلى 500 ألف درهم بموجب قانون تقنية المعلومات في دولة الإمارات، و ذكر اللواء محمد سعد الشريف، مساعد القائد العام لشرطة دبي لشؤون الإدارة أن العديد من مستخدمي مواقع الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي ليسوا على علم بهذا القانون بحسب ما ذكرت صحيفة إيميرتس247.

وأضاف الشريف: “بعض الناس لا يعرفون أن تصوير شخص ما و نشر صوره على الشبكات الاجتماعية أو غيرها من المواقع الإلكترونية يعتبر بمثابة جريمة يعاقب عليها القانون في دولة الإمارات، وتنطوي عقوبة هذه الجريمة على السجن لمدة ستة أشهر وغرامة مالية تتراوح بين 150 ألف و 500 ألف درهم، و يجب على الناس معرفة أن هذا التصرف بمثابة جريمة كبرى يقدم عليها البعض بهدف المتعة والتسلية دون معرفة أنهم سيتعرضون للملاحقة القضائية”.

وحذر الدكتور محمد عبد الله مدير مركز دعم اتخاذ القرار في شرطة دبي الآباء من السماح لأطفالهم بإنشاء حسابات خاصة بهم على مواقع التواصل الاجتماعي، لتجنب تعرضهم للابتزاز وغيرها من التهديدات من قبل الغرباء على هذه المواقع.

وأشار عبد الله خلال حملة توعية أطلقت في دبي إلى أن بلداناً كثيرة تفرض بعض البروتوكولات للحد من استخدام الأطفال لوسائل التواصل الاجتماعي قبل سن معين من أجل حمايتهم من التهديدات المحتملة.

مجلة الرجل

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *