زواج سوداناس

بنتك بتحب للمرة الأولى؟



شارك الموضوع :

“الحب لأول مرة” له وقع مختلف على الفتاة المراهقة، فهى تشعر بمشاعر كثيرة وجديدة عليها لم تعهدها من قبل، فتبدو كلمات الأغانى التى كانت تسمعها قديماً وكأنها تسمعها للمرة الأولى، والملابس التى ترتديها تشعر وكأنها لها شكل مختلف، تهتم بنفسها أكثر من قبل، تهتم بمظهرها وكيف تبدو؟ وكيف يراها الآخرون، مرحلة مختلفة تماماً عليها، ورغم أنها ترى قصص الحب حولها، وربما فى منزلها، إلا أن ردود فعل الأهل على الحب الأول لتلك المراهقة الصغيرة يختلف، فالبعض يكون رده عنيفاً، والبعض الآخر يكون رده ليناً، البعض ينهر الفتاة، والبعض الآخر يحتوى لذلك قام “اليوم السابع” بسؤال الدكتورة هبة العيسوى، أستاذ الطب النفسى بطب عين شمس، عن ما يجب على الأم فعله مع ابنتها التى تحب للمرة الأولى؟، فقدمت الدكتورة هبة العيسوى 5 نصائح على الأم اتباعها مع ابنتها.
ابتعدى عن العنف كرد فعل

معظم النساء المتحفظات، يكون رد فعلهن عنيفاً عندما تعلم أن ابنتها المراهقة تعيش قصة حب، وهذا العنف يترتب عليه بُعد الفتاة تماماً عن أمها، فلا تحكى لها أى شيء، بل تلجأ للآخرين من الأصدقاء لتشاركهن أحداث قصتها، وما تشعر به.
اسمعيلها .. ومتقاطعيهاش

الفتاة التى تُجرب الحب للمرة الأولى، يكون لديها الكثير والكثير لتقوله، وتبوح به، لا تقاطعيها، اتركيها تعبر لكِ عن كل ما فى جعبتها من مشاعر وأفكار وخواطر، وعندما تحكى انصتى إليها، وشجعيها على الحكى أكثر وأكثر.
احتفظى بسرها ليكى

عندما تلجأ ابنتك المراهقة إليكِ أنتِ خصيصاً دون غيرك، لتبوح بسرها الأكبر، ولتعبر لكِ عن مشاعر غريبة عليها، فهذا لأنها تثق بكِ، وبرأيك، ومن أكثر الأخطاء التى قد ترتكبيها فى حقها، أن تقومى أنتِ بإفشاء سرها لآخرين من العائلة أو الأقارب، فيجب الاحتفاظ بالسر بينكما بعيداً حتى عن الأب، أو الأخ، أو الأخت.
لو قالتلك أنا بحبه .. قوليلها ده إعجاب

من أكثر النصائح التى تؤكد عليها الدكتورة هبة العيسوى أن تستعمل الأم لفظ “الإعجاب” مع الفتاة بدلاً من الحب، فإذا قالت الفتاة لأمها أنها تُحبه، عليها أن تصحح لها المعلومة أنها مُعجبة به ولا تُحبه، كما أن عليها أن تسألها: معجبة بيه فى إيه ؟ وليس: “بتحبى فيه إيه؟”.
لو عرفتى من بره .. قربيلها

إن اكتشفتِ عن طريق الصدفة ومن الآخرين، أن ابنتك تعيش قصة حب، كل ما عليكِ أن تتقربى منها أكثر، حتى تشجعينها على أن تأتى إليكِ بنفسها وتحكى، فقد تقولين لها: “وانتى مالك حلوة الأيام دى كده ليه؟”، وعندما تبوح إليكِ الفتاة بسرها، إياكِ أن تقولي لها: “ماأنا عارفة”، هذا سيُشعرها أنكِ متلصصة عليها، وأنكِ تراقبينها، كما أنها سيراودها شعور: “بما إنك عارفة كل حاجة .. أقولك ليه؟”.

المدينة نيوز

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *