زواج سوداناس

البرلمان يحقق في إجراء معاينات لعمل سودانيين بالخارج



شارك الموضوع :

كشف مدير أحد مكاتب الاستخدام الخارجي عن موافقة وزارة العمل على سفر فتيات سودانيات للعمل في وظيفة حارسات أمن بدولة قطر، بطلب من شركة “G4S” القطرية، واتهم الوزارة بتجاوز القانون من خلال تعاملها بصورة مباشرة مع مواطنين وإجراء معاينات لهم للعمل خارج البلاد.

وقال مدير “مكتب البدين الاستخدام”، البدين حسن آدم خلال زيارة تفتيشية قامت بها لجنة العمل والإدارة والمظالم بالمجلس الوطني لعدد من مكاتب الاستخدام أمس، إن وزارة العمل وافقت على طلب الشركة وتبقى فقط إكمال الإجراءات لإعلان الوظائف، موضحاً أن عقود العمل في الخارج تأتي فقط عبر مكاتب الاستخدام الخارجي التي تبلغ (500) مكتب.

وعزا ارتفاع تكاليف سفر السودانيين للعمل بالخارج لاسيما المملكة العربية السعودية لتعامل الجهات المختصة بالمملكة بالدولار وليس الريال السعودي فضلاً عن عدم وجود حساب بالسفارة السعودية بالخرطوم للدفع فيه، الأمر الذي يتطلب إرسالها للسعودية بالدولار.

واتهم آدم وزارة العمل بتجاوز القانون من خلال تعاملها بصورة مباشرة مع مواطنين وإجراء معاينات لهم للعمل خارج البلاد لاسيما قيامها بعقد معاينات الأيام الماضية لمعلمين، وأخرى قرر لها أن تتم في الأيام المقبلة لوظائف بوزارة الصحة السعودية، مؤكداً أن هذا الأمر تقوم به مكاتب الاستخدام الخارجي فقط وليست الوزارة.

ولفت خلال إجابته على تساؤلات أعضاء لجنة العمل، إلى سماح وزارة العمل لمكاتب الاستخدام بممارسة نشاطها بفتح حساب بشيك “فارغ” فقط، في وقت رهن فيه عدد من أصحاب مكاتب الاستخدام منازلهم للوزارة للسماح لهم بممارسة العمل، مشيراً إلى أن أصحاب المكاتب الذين سمحت لهم الوزارة بالعمل بـ”شيك فارغ” في كثير من الأحيان يقومون بممارسة الاحتيال على المواطنين، وتابع: “يمكن أن يقوم أحدهم بجمع مبلغ مالي ضخم ويغلق مكتبه لأن ليس لديه ما يخسره خلافاً للآخر الذي رهن منزله”.

من جانبه أكد رئيس لجنة العمل والمظالم والحسبة بالبرلمان عمر عبد الرحيم بدر خلال زيارة تفتيشية، أن لجنته سوف تقوم بإجراء تحقيق مع وزارتي الصحة والعمل حول عملية إجراء معاينات لتوظيف سودانيين بالخارج.

الصيحة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *