زواج سوداناس

وزارة المعادن تدعو الشركات الكندية لإنشاء مصانع للحديد بالسودان



شارك الموضوع :

دعا وزير المعادن د. أحمد محمد صادق الكاروري، الشركات الكندية للدخول في الاستثمار بقطاع المعادن، خاصة الصناعات التعدينية لإضفاء قيمة مضافة عليها لجهة أن السودان ما زال يصدر المعادن خاماً خاصة الحديد الذي يوجد بكل ولايات السودان.
وقال الوزير (رغم توفر خام الحديد لا يوجد مصنع واحد، وإنما هناك مصاهر للحديد الخردة)، وأوضح خلال لقائه السفير الكندي حسب تعميم صحفي أمس، أن السودان يحتاج للشركات الكندية للدخول في مجال الصناعات التعدينية، وتوفير بدائل للزئبق المستخدم في عمليات استخلاص الذهب بقطاع التعدين التقليدي والذي اعتبره الوزير أحد أولويات الوزارة.
ولفت وزير المعادن الى أنهم سيسعون خلال زيارتهم لكندا نهاية الأسبوع الجاري للمشاركة في مؤتمر يختص بالتعدين يقام في شهر مارس من كل عام بكندا، للجلوس مع الشركات الكندية ودعوتها للاستثمار في السودان لربط العلاقة بين البلدين بالاقتصاد.
وكشف الكاروري عن وجود شركة كندية تعمل في مجال تنقيب الذهب بشمال السودان، وقال إن لديها احتياطي كبير من الذهب يقدر بـ(100) طن في جزء صغير من المربع الممنوح لها.
من جهته قال السفير الكندي بالسودان صلاح بن داوود إنه سيبدأ اتصالات مع الشركات الكندية للعمل في السودان، وقال إن الشركات الكندية تمتلك خبرة وتكنولوجيا متقدمة في ذلك المجال إلى جانب اهتمامها بالمسؤولية الاجتماعية.
وأبان السفير أن لقاءه بالوزير وقف على الترتيبات النهائية لمشاركة وفد وزارة المعادن في مؤتمر خاص بالتعدين يقام بكندا خلال الأسبوع المقبل يشارك فيه عدد من وزاراء التعدين بأفريقيا، ونوه في الوقت ذاته لنجاح ملتقى ومعرض التعدين الدولي الذي نظم أواخر الشهر الماضي بالخرطوم وشاركت فيه شخصيات وشركات كندية معروفة.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *