زواج سوداناس

برشلونة يسجل رقما قياسيا في إهدار ركلات الجزاء!



شارك الموضوع :

أهدر لويس سواريز ركلة جزاء جديدة لبرشلونة خلال المباراة التي جمعت فريقه ضد مضيفه رايو فايكانو في ختام المرحلة السابعة والعشرين من الدوري الاسباني لكرة القدم والتي انتهت بفوز الفريق الكتالوني 5-1.

واحتسب الحكم إينياكي فيكاندي غاريدو ركلة جزاء لبرشلونة في الدقيقة 68 بعدما سدد نيمار ركلة حرة على خط المنطقة، لكن الحكم احتسب ركلة جزاء ضد المدافع التشيلي مانويل ايتورا مرفقة ببطاقة حمراء لإسقاطه بوسكيتس، انبرى لها الاوروغوياني لويس سواريز متصدر ترتيب الهدافين (25 هدفا) وتصدى لها الحارس خوان كارلوس ببراعة.

وشهد ملعب “كامبو دي فوتبول دي فايكاس” معقل الفريق المدريدي رقما سلبيا جديدا لبرشلونة في اهدار ركلات الجزاء، على الرغم من أن الفريق الكتالوني سجل رقما مذهلا بالانتصار 35 على التوالي، إذ احتسب الحكام 13 ركلة جزاء للبرسا في الموسم الحالي سجل منها لاعبو برشلونة 6 ركلات وأهدر منها 7 ركلات جزاء وهو رقم قياسي بحسب صحيفة “سبورت” التي اعتبرت أن الركلة الشهيرة لميسي وسواريز مهدرة، باعتبار أنها لم تسجل بشكل مباشر.

وبذلك تكرر الأمر ذاته أيضا مع برشلونة، حيث سبق وأن أهدر لاعبا الفريق يوهان كرويف وكلارس نيسكينز سبع ركلات جزاء وذلك من أصل 11 ركلة في موسم 78-79 فيما تكرر أيضا في موسم 90-91 حين أهدر الفريق نفس العدد من الركلات من أصل 13 ركلة محتسبة للفريق الكتالوني.

وكان المدير الفني للفريق، لويس أنريكي أقر حول إهدار لاعبيه ركلات الجزاء عقب المباراة بأن فريقه في حاجة لرفع مستوى تسديد ركلات الترجيح، بعد أن أهدر لويس سواريز ركلة احتسبت للبرسا وأكد “لا نتحلى بالدقة اللازمة في تسديد ركلات الترجيح، ولكن في مباراة مثل التي خضناها لا تعدو كونها مجرد طرفة. لا تثير قلقي بصورة كبيرة”.

العربي الجديد

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *