زواج سوداناس

الدكتور مصطفى رحيل الترابي فقد للسودان والأمة الإسلامية



شارك الموضوع :

اكد الدكتور مصطفى عثمان اسماعيل القيادى البارز بالمؤتمر الوطنى ان رحيل رحيل المفكر الاسلامي الشيخ حسن عبد الله الترابي الأمين العام للمؤتمر الشعبي لا يمثل فقداً لأهل السودان فقط ، بل لكل الأمة الإسلامية باعتباره واحدا من أبرز المفكرين الإسلاميين .
وقال الدكتور مصطفى فى تصريحات صحفية ، ان الدكتور الترابى كان حريصا على وحدة الامة الاسلامية وكان يسعى لذلك لافتا الى مواقفه الداعمة للحوار الوطني واسهاماته الجليلة في إثراء الحوار وانجاح عمل اللجان.
واضاف مصطفى ” ان الترابى ابلغنى قبل ايام بحرصه وسعيه لتوحيد الامة الاسلامية ،وقد نقلت ذلك للسيد رئيس الجمهورية ”
وفى ختام حديثه تقدم الدكتور مصطفى للامة الاسلامية والعربية باحر التعازى فى االفقيد سائلاً الله العلي القدير ان ينقبله قبولا حسنا ويحشره مع الشهداء والصديقين وحسن أولئك رفيقاً .

الخرطوم 5-3-2016 ( سونا)

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        Ali

        انت اسكت خااالص يا مشتم الشعب السوداني باالشحادين مع انو كل العرب يشهدو بالنخوة وعزة السوداني

        الرد
      2. 2
        ياسر

        يارب تلحقو قبل مايدفنو

        الرد
      3. 3
        Naser

        ياشييخخ؟!!.. لا والله..خوة متين؟!!…
        ايي واحد يقول ليك مفكر اسلامي وعلامة وشنو ماعارف، بالله أدونا حاجة واحدة عملها للاسلام، حاجة واااااحدة، الترابي دا غير انو شكك في ثوابت الاسلام واصدر كتب فيها واستهتزاء بالاحاديث الشريفة، اورد الالآف من الشباب الغض النير المؤمن موارد الحرب في الجنوب، اشعال ازمة دارفور وتكوين حركات متمردة ومات وتشرد الالآف بسبب هذا المهووس محب السلطة، وقد قال سابقا أملك حل قضية دارفور بين عشية وضحاها…
        هذه جملة (انجازاته) الفكرية و(الثورية)..اها ورونا تاني شنو..وبعد دا النفاق مدور…تدورو وراهو قدام للعزيز المنتقم الجبار

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *