زواج سوداناس

السعوديون يهاجمون أردوغان والإخوان على تويتر



شارك الموضوع :

شهد موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” حملة نشطة في الساعات الأخيرة تناولت زيارة رئيس الحكومة التركية أحمد داود أوغلو لطهران، في الوقت الذي تكثف فيه السعودية حملتها لمواجهة النفوذ الإيراني السلبي في المنطقة.

وسخر كثير من المغردين من بعض السعوديين الذين روجوا للتعاون مع أردوغان باعتباره زعيما وحليفا وداعما للمواقف العربية في مواجهة التغلغل الإيراني.

وطالت التعليقات أيضا بالنقد من روجوا لأهمية الإخوان وضرورة التحالف معهم.

وربطت كثير من التعليقات والردود بين أردوغان والإخوان في الانتهازية وتقديم المصلحة الآنية على المبدأ.

وتوارت بسرعة تغريدات بعض الحسابات المؤيدة لأردوغان والإخوان بعدما حاولت على استحياء القول بأن التعاون التركي الإيراني قد يكون مفيدا للمنطقة.

وتوسعت الردود على التغريدات في انتقاد أردوغان وسياساته من سعيه للتعاون مع إسرائيل إلى اتهامه باستغلال المأساة الإنسانية للسوريين لتحقيق مصالح مادية وسياسية.

كما ربط آخرون بين أردوغان وحركة حماس وغيرها من التنظيمات التي تدعمها إيران في المنطقة.

سكاي نيوز عربية

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        مهاجر في بلاد الله

        السلام عليكم,,, لا تأسف يا أردوغان ,,, فمن هؤلاء من هم في سنة أولى سياسة ,,,, يعملون بنظرية بوش البائدة,,,,,, من ليس معي ,,, فهو ضدي…. قصر نظر وتسرع في إصدار الأحكام على الغير,,,, لدينا عينة منهم في السودان ,, لمن يهمه الإطلاع…

        الرد
      2. 2
        الرقراق

        السياسة اصبحت كالأتي في الشرق الاوسط

        الأسد هو امريكا

        القط هو ايران

        والفأر هو دول العربية

        الأسد يوجه القط كما يريد لكي يصطاد او يرعب الفار لذلك نجد ايران تتدخل في دول وترهب دول وتتعاون مع دول وبهذا المنطق إما للفئران ان تتحد من اجل ترهب القط او ان تستخدم الصداقة والمحبة والتقرب من اجل ابعاد القط عن سيطرت الاسد
        او لابد من قتل الاسد بأن تستعين الفئران ب النمر وهي روسيا او التنين وهو الصين
        وهكذا هم فئران الشرق الأوسط سوف يظلون حقل تجارب إلي ان يكتشفو المحلول السحري الذي يجعلهم اسوداً ونموراً كما كانو من قبل
        وتركيا لكي لاتصبح هي ايضاً فئراً تتحرك من هذا المنطلق

        الرد
      3. 3
        الواضح

        لو نظرتم لمصدر الخبر لعلمتم ما ومن ورائه . . اسكاي نيوز عربية .اول ما بدأت القراءة حسبت المصدر مصري ولكن عندما انهيت الخبر اكتشفت ان المصدر هو كفيل المصري .من يحرك ابواق العداء لتركيا ويحرض علي الاخوان الان حتي وهم في السجون هي ابو ظبي وليس غيرها . وهذه جزء من محاولة الوقيعة بين السعودية وتركيا بعد التقارب الاخير.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *