زواج سوداناس

رئيس الهيئة العليا للإصلاح اليمني يعزي بوفاة المُفَكرين الترابي والعلواني



شارك الموضوع :

تقدم الأستاذ محمد اليدومي رئيس الهيئة العليا للإصلاح ببرقيتي عزاء ومواساة في وفاة المفكر الإسلامي العراقي طه العلواني والمفكر الإسلامي السوداني حسن الترابي اللذان غادرا الحياة بعد رحلة ومسيرة حافلة بالتنوير والكفاح والتجديد.

نص التعزيتين:

الاخ صديق حسن الترابي المحترم

السلام عليكم ورحمة الله

ببالغ الأسى والحزن تلقينا نبأ وفاة العلامة والمفكر الاسلامي الدكتور حسن الترابي بعد حياة حافلة بالعطاء.

وإننا إذ نعزي أولاده وأسرته في فقدانهم لوالدهم العلامة الترابي فإن ذات التعزية لمحبيه وتلاميذه ومن نهلوا من فكره وعلمه وهم بالملايين في أنحاء العالم الإسلامي.

لقد كان الدكتور الترابي عالماً مجتهداً، ومفكراً مستنيراً، ومناضلا جسورا أفنى حياته في محاولات التقريب بين الفكر والسياسة عبر تجربة فريدة ومسيرة عمل مازالت تنبض بالحياة وجديرة بالدراسة والتأمل سواء في شقها العملي الذي قاد فيه حزب المؤتمر الشعبي او في الشق النظري وماخلفه الفقيد من كتب ودراسات اثرى فيها المكتبة الاسلامية لاسيما تلك التي مثلت تحولا في مسيرة الفكر الاسلامي .

وبقدر خسارة السودان الشقيق سياسياً صلباً خاض معاركه كلها من أجل تجسيد الحرية واقعاً في حياة الناس فقد خسرت الأمة الإسلامية عالماً ومفكراً ترك بصمته الخاصة في مجال الفكر الإسلامي.

تغمد الله الفقيد الترابي بواسع الرحمة والمغفرة وألهم أهله ومحبيه وتلاميذه الصبر والسلوان وخلف على الأمة الإسلامية بخير.

محمد عبدالله اليدومي

رئيس الهيئة العليا لحزب التجمع اليمني للإصلاح- اليمن

الأحد 6 مارس 2016

(تعزية)

الاخ احمد طه جابر العلواني المحترم

السلام عليكم ورحمة الله

ببالغ الأسى والحزن تلقينا نبأ وفاة المفكر الإسلامي الكبير الدكتور طه جابر العلواني بعد حياة حافلة بالكتابة والتأليف ونشر العلم.

وإن رحيل الدكتور الجابري وهو علم من أعلام الفكر والتنوير في القرن العشرين ليشكل خسارة كبيرة على الأمة الإسلامية في توقيت صعب تمر به المنطقة.

ولقد سطر الراحل بحضوره الفكري مؤلفاً وكاتباً ومحاضراً سيرة عطرة خلدتها الأبحاث والمؤلفات في الفكر الإسلامي والتي تزخر بها المكتبة العربية، وعشرات المقالات التي تضمنتها دورية إسلامية المعرفة التي شكلت جسراً للقراء في المنطقة العربية ليتعرفوا على أفكار أكاديميين وباحثين من أنحاء العالم العربي والإسلامي .

ومن ترؤسه لجامعة قرطبة كواحدة من أعرق الجامعات شكل حضوراً استثنائياً من خلال الطلاب والباحثين الذين تتلمذوا على يديه، بل تجاوز ذلك إلى الحضور العالمي كواحد من أبرز الضيوف المحاضرين في الجامعات الأمريكية وترؤسه للمعهد العالمي للفكر الإسلامي.

وبهذا المصاب نتقدم بخالص العزاء والمواساة لأبنائه وأسرته وتلاميذه ومحبيه ونسأل الله العلي القدير أن يتغمده بواسع الرحمة والمغفرة ويلهم ذويه الصبر والسلوان وإنا لله وإنا إليه راجعون

محمد عبدالله اليدومي

رئيس الهيئة العليا لحزب التجمع اليمني للإصلاح- اليمن

السبت 6 مارس 2016

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *