زواج سوداناس

نازك يوسف العاقب : تنامي الغلاء المعيشي



شارك الموضوع :

ظاهرة ارتفاع الأسعار ظاهرة تفاقم من حدة الفقر وتنامي اعداد الفقراء وتدني دخل الكثير من الأسعار وسحقت الأسر المتوسطة الدخل وساوتها بالأسر الأشد فقرا ، وما زالت شريحة الفقراء تتحمل زيادة الغلاء وارتفاع الأسعار كل يوم وكل على(كيفه)..وانا في انتظاري للمواصلات وكل من حولي يشكي عن صعوبة الحياة وعن الزيادات الحاصلة يومياً ..استمعت لحوار دار بين امراتين عن الغلاء وزيادة الاسعار بهذا الجنون وقالت احداهن (شفتي يادي) السوق ولع نار كيف وكل الحاجات (زادت) وصارت فوق قدرتنا والله (غلبنا النسويها) (نقول شنو بس الشكية لبيد قوية) وردت عليها الاخرى ساخرة قائله خليهم (يزيدوا اي حاجة وان شاء الله اي حاجة يبقوها بقروش حتى المشي في الشارع تاني يكون بقروش) نحن (بقى) مابيدنا حيلة كل مانمشي السوق (نهبش) حاجة تكون طارت السماء من زيت ، سكر، صابون وحتى العيش (يابت امي) سعره زاد يعني الغلاء وصل (الحلوق) جمع حلق والله هذا كل مادار بين الامرتين بدون زيادة اونقصان وانا استمع اليهم بدون ان اشاركهم في الموضوع ، رغم انهم كانتا يريدان مني المشاركة في هذا الموضوع الذي صار حديث الكل ولكني حافظت على الصمت ، ليست لاني غير متاثرة بهذا الغلاء ولكني ماذا اقول او ماذا افعل مادام اسعار الغاز صار فوق طاقة البشر والامر من ذلك في ندرة اما البصل فحدث ولاحرج كانه ياتينا من كوكب المريخ والقائمة تطول وتطول
هذا بلا شك ينامي من أعداد الفقراء واتساع رقعة الفقر بشكل كبير ويضع كلمة مستحيل أمام انخفاض مؤشر الفقر ، وبحسب تقارير دولية سابقة فان معالجة وضعية اخراج الفقراء يتطلب من الحكومة جهودا كبيرة واموالا طائلة حتى تحارب هذا الغلاء الذي ساوي بين جميع الناس وصاروا تحت خط الفقر وان تلك الزيادات غير مبررة وغير معروف من هو المتسبب بها فعلى الدولة ان تدرك وبسرعة هذا الغلاء الذى صار فوق طاقة المواطن

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *