زواج سوداناس

أميركا ترغب في رفع سقف العلاقات الاقتصادية مع السودان



شارك الموضوع :

أعلن الملحق الاقتصادي بالسفارة الأميركية بالسودان ايزا ميلر، يوم الاثين، رغبة بلاده في رفع سقف التعاون الاقتصادي مع السودان. وأكد حرص بلاده على تطوير العلاقات الاقتصادية مع الخرطوم لاسيما في المجال الزراعي.

وقال ميلر الذي شهد نماذج للتقانات الزراعية بمعرض القضارف السادس للتقانات الزراعية، إن استثناءات عدة قد شهدها القطاع الزراعي بالسودان من العقوبات الاقتصادية الأميركية، وتمثل ذلك في التعاون المثمر خاصة في مجال الصمغ العربي، وارتفاع نسبة الصادرات الأميركية منه.

وأشار إلى تبادل الزيارات بين عدد من الشركات الأميركية والسودانية خلال العامين الماضيين، وتطور العلاقة مع مجلس رجال الأعمال السوداني الأميركي.

وأشاد بالنقلة الكبيرة التي شهدها القطاع الزراعي في السودان والتوسع في استخدام التقانات الزراعية.

وفي السياق ذاته، أكد الأمين العام لمجلس الصمغ العربي عبدالماجد عبدالقادر جدية الجانب الأميركي في فتح آفاق جديدة للتعاون الاقتصادي، خاصة سلعة الصمغ العربي لدخولها في عدد من الصناعات الغذائية والدوائية، إضافة لجودة المنتج السوداني وزيادة الطلب عليه في أوروبا والشرق الأوسط.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        عبد الله

        كذابة لا تريد خيرا للسودان – تعتبر العداء لنا مسألة استراتيجية وليست تكاتيكا عابرا ولا وسيلة ضغط بل استراتيجية ثابتة – حصار سياسي واقتصادي ومصرفي وكل شيء. تستثني منه ما تريد وفق مصالحها وليس مصالحنا. نحتاج رجال دولة ليشطبوا هذا الاسم من السياسة الخارجية السودانية ويمنعوا التعامل معها مطلقاً حتى تتغير هي. ولن نخسر شيئا لأننا نرزح أصلا في العقوبات منذ عقود، فمتى نفرض عقوباتنا نحن؟؟؟ الصمغ والمجال الجوي والنفط والتعدين والزراعة وغيرها من المجالات- لا يجب أن نسمح لهم بالاستفادة منا وهم يعاقبوننا ويهينوننا. لا داعي للذلة الرزق مقسوم ولن يستطيعوا أن يفعلوا لنا شيئاً!!!!

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *