زواج سوداناس

الأمن يضط كميات من الأسلحة والذخائر بنهر النيل



شارك الموضوع :

أعلن جهاز الأمن والمخابرات السوداني، الثلاثاء، تمكنه من ضبط كميات من الأسلحة والذخائر بمحلية أبو حمد بولاية نهر النيل في طريقها لعبور النيل، وتوقيف عدد من المتهمين وتدوين بلاغات جنائية في مواجهتهم.
وقال مدير جهاز الأمن والمخابرات بنهر النيل العميد عبد الرحمن أحمد حمد، إن السلطات المختصة تمكنت من ضبط عربة بوكس دبل كاب تحمل على متنها عدداً من أسلحة الكلاشنكوف والقرنوف، ونحو 100 ألف قطعة من الذخيرة.
ونقل المركز السوداني للخدمات الصحفية عن حمد قوله إن أجهزتهم المختصة ستظل بالمرصاد لإحباط كل ما من شأنه أن يهدد أمن وسلامة البلاد.
وأعلن مدير الجهاز عن ضبط عدد من المتهمين. وقال إنهم يواجهون بلاغات جنائية وهم رهن الاحتجاز، بعد أن تم ضبط الأسلحة في طريقها لعبور النيل من الضفة الغربية إلى الشرقية بأبي حمد.
من جهته، أثنى معتمد محلية أبو حمد عبد العال خرساني، على الدور الذي ظلت تؤديه الأجهزة الأمنية في محاربة تهريب السلاح عبر الولاية، مشيراً إلى إحكام الرقابة بمداخل المحلية لاحتواء أي مظاهر للتفلت.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        شترة

        من الخطأ ان يتم توقيف هؤلاء وان يتم مصادرة الاسلحة .. فالاسلحة في السودان باتت ضرورية لكل مواطن وعلى كل مواطن ان يحمل سلاحه في وجه كل مجرم داخل الخرطوم وان يتصدى لكل من يتاجرون بالبشر وخطف الحقائب والسرقة و القتل والاجرام داخل الخرطوم ..
        لذل اوصي كل سوداني بامتلاك سلاح للدفاع عن نفسه وانا عن نفسي احمل سلاح منذ زمن بعيد اضعه احتياطياً داخل سيارتي وبيتي لكل من تسول له نفسه سواء ان كان مجرما او غيره سادافع بيدي لا انتظر وصول الشرطة.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *