زواج سوداناس

الحكومة : نتحدى المتحدثين عن الضغوط التي مورست في الحوار إثباتها



شارك الموضوع :

تحدى المتحدث الرسمي باسم الحكومة، وزير الإعلام “أحمد بلال” الذين تحدثوا عن تزوير وضغوط مورست على أعضاء الحوار لتغيير مواقفهم، وقطع بعدم حدوث ذلك، في وقت أعلنت فيه الأمانة العامة للحوار رفع تقريرها النهائي لآلية (7+7) في غضون أسبوعين.
وقال “بلال” خلال مؤتمر صحفي عقده إعلام الحوار بقاعة الصداقة، أمس (الأربعاء)، إن اللجان عقدت (300) جلسة ورفعت توصياتها بالاجتماع عدا لجنتي الحريات والحكم اللواتي طلبت موفقين، وذكر أن الأمانة أكملت مهامها، وأن الآلية سوف تجتمع مع رئيس الجمهورية “عمر البشير” للتفاكر معه حول زمن انعقاد الجمعية العمومية. وقطع بأن نسبة الآراء المتفق عليها في الحوار بلغت أكثر من (90%).
وكشف “بلال” عن عودة (70) ألف نازح إلى قراهم، وقال تمّ إيواؤهم بجهد وطني، وقطع بأن أمريكا اعترفت ولأول مرة، بأن الحكومة ردت، ولم تكن معتدية في المعركة الأخيرة بجبل مرة.
من جهته، قال الأمين العام لأمانة الحوار بروفيسور “هاشم علي سالم” إن لجان الحوار أنجزت مهامها وفق تخطيط خارطة الطريق، وأقر بوجود توتر في الجلسات، بيد أنه عاد وقال: سرعان ما سارت الأمور على طبيعتها، وأرجع ذلك للحريات المتاحة في التداول.

 

المجهر

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *