زواج سوداناس

مزارعون بالنهود وغبيش يتخوفون من خسائر حال عدم توفير التقاوي المحسنة



شارك الموضوع :

شكا مزارعون في مناطق النهود وغبيش غرب كردفان، من خسائر تعرضوا لها الموسم الماضي بسبب الاعتماد على تقاوي محلية لانعدام التقاوي المحسنة من أصناف “سودري” و”غبيش”وضعف الأمطار بشكل غير معتاد.
وتعد تلك المناطق من أكبر مناطق إنتاج الفول السوداني حيث يقدر إسهامها بحوالي 30% من الإنتاج الكلي في البلاد.
وأشار المزارعون الى أن ضعف الأمطار في الخريف الماضي وانعدام التقاوي المحسنة التي تقاوم الجفاف والعطش وترفع من إنتاح الأرض، تسبب لهم في خسائر فادحة في كل المحصولات وأهمها المحصول النقدي الأساسي في المنطقة الفول السوداني، وأبدوا تخوفهم من تكرار تلك الخسائر حال لم توفر لهم الجهات المعنية التقاوي قبل بداية الموسم الجديد في مايو القادم.
وقال المزارع محمد أحمد الدومة لـ” الجريدة” أمس الاول، إن إنتاجهم من الفول السوداني انخفض بشكل كبير الموسم الماضي الى أقل من 20% مما كان متوقعاً، ووصل إلى ما بين 2 إلى 4 جوالات فول سوداني في المخمس (2فدان وربع) بعد أن كان ينتج ما بين 15 الى 20 جوالاً.
ودعا الدومة الجهة الزراعية المختصة إلى توفير التقاوي المعنية للمزارعين قبل بداية الموسم، وذكر أن المزارعين يبحثون منذ الآن عن تقاوي محسنة خشية من عدم توفرها و تحسباً لضعف الأمطار.

الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *