زواج سوداناس

الغنوشي في عزاء الترابي: الحوار الوطني أمانة في أيديكم ويد البشير



شارك الموضوع :

قال راشد الغنوشي، زعيم حركة النهضة التونسية، إن فكر الشيخ الترابي نقيض للإرهاب، وإنه فتح آفاقاً إنسانية للمسلمين، وأضاف أن التونسيين عندما اضطهدوا اتجهوا إلى السودان، وتم استقبالهم خير استقبال وأن الترابي أوى تحت مظلته مئات من أبناء النهضة أيام العسرة. ووجه الغنوشي خلال مخاطبته عزاء الترابي أمس (الأربعاء) في الخرطوم حديثه للحضور بالقول: “الحوار الوطني أمانة في أيديكم ويد البشير ونحتاج أن نضع أيدينا فوق بعض كما وضع الترابي يده فوق يد الرئيس مترفعا عن الغيظ”، وصعد الغنوشي المنصة وهتف: “هي لله هي لله لا للسلطة ولا للجاه”، وكشف عن جولة سابقة له مع الترابي في بريطانيا وقال إن السائق نسي المفتاح في السيارة، وأراد أن يحطم الزجاج لكن الترابي نزع الجاكيت وبعد ساعة تمكن من فتح الزجاج وإخراج المفتاح دون أن يضطر إلى كسره، داعياً إلى تجنب العنف وكسر الزجاج، واعتبر الراحل شخصا صبورا وذا عزيمة، وطالب السودانيين بأن يحافظوا على وصاياه ورغبته في توحيدهم

اليوم التالي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        RAYYAN

        أما كفاكم ياهولاء. ..أما شبعتم من جلدنا. . الله لا كسبكم

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *