والتقط طوني سميث، البالغ من العمر 46 عاما، صورة مع الجرذ النافق، ممسكا إياه بملقط، في ساحة للعب الأطفال.

وقدر سميث وزن الجرذ بحوالي 11 كيلوغراما، وطوله بـأربعة أقدام، ليكون بذلك واحدا من أكثر أنواع الجرذان ندرة في العالم، بحسب ما نقلت سكاي نيوز.

وشكك متابعون للصورة أن يكون الجرذ ضخما بالفعل، قائلين إن الأمر قد يكون مجرد خدعة بصرية من الكاميرا، وفق ما نقلت سكاي نيوز.

وبحسب موسوعة غينيس للأرقام القياسية، لا يتجاوز طول أكبر جرذ حتى اليوم، 3 أقدام، فيما يعيش نوعان من الجرذان في بريطانيا، أحدهما بني اللون وآخر أسود.