زواج سوداناس

مشادات بين طلاب (الشعبي) و(الوطني) و(على الحاج ) يجدد ثقته فى الرئيس



شارك الموضوع :

شهدت ندوة المنبر الدوري لأمانة الشباب الاتحادية أمس (الأحد)، مشادات كلامية وملاسنات واتهامات متبادلة بين طلاب المؤتمر الوطني والمؤتمر الشعبي، بسبب اتهام القيادي بالمؤتمر الشعبي “الناجي عبد الله” لقيادات المؤتمر الوطني. وقال القيادي بالمؤتمر الشعبي د. “علي الحاج محمد”، إن الحوار الوطني الحالي يعتبر الأكبر في تاريخ السودان وجدد ثقته في تنفيذ رئيس الجمهورية المشير “عمر البشير” لمخرجات الحوار الوطني. ودعا إلى ضرورة إتاحة الحريات باعتبارها قضية محورية ورئيسية، وطالب بإعادة حزبي الأمة القومي و(الإصلاح الآن) إلى الحوار باعتبارهما من المؤسسين له، قائلاً (إن الحوار سيكون ناقصاً بدونهما، ومن باب أولى أن يبدأ بهم). وقال إنه قضى (15) عاماً في الخارج مكرهاً وليس خائفاً أو عميلاً كما زعم البعض. وتابع “الحاج”، أن الحوار ليس مباريات مونديال بها خاسر ومنتصر وإنما وسيلة لإنهاء الاحتراب الذي يعاني منه السودان، منتقداً التقليل من شأن الحركات المسلحة والأحزاب المشاركة في الحوار. واعتبر أن وحدة الإسلاميين ليست أولوية بالنسبة لهم الآن وإنما نسعى لوحدة السودان والسودانيين، لأن وحدته تحقق السلام وهو ما نحتاج إليه.

المجهر

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *