زواج سوداناس

ناشطة : البيئة في السودان تحتاج إلى عمل متكامل بين الدولة والمجتمع



شارك الموضوع :

طالبت الدكتورة رنا عبد الغفار الناشطة في مجال البيئة ممثل منظمات المجتمع المدني ، المجتمع بالمحافظة على البيئة ورفع مستوى وعي الفرد للحد من مشاكلها.
وقالت دكتورة رنا (لسونا) إن مشكلة البيئة في السودان تحتاج إلى عمل متكامل بين الدولة والمجتمع ، وأضافت ” لابد أن تكون للفرد يد قوية للمحافظة على البيئة فالحكومة لوحدها لا تستطيع المحافظة عليها” ، مشيرة إلى أن تصرف الإنسان نحو البيئة يؤثر على الكل مثل القطع الجائر لأشجار الوقود الذي يؤثر على الطقس وعلى كميات الأمطار وعلى التغيير المناخي إذا لم يتم إحلالها ، أضف إلى ذلك إهدار المياه ، فالإنسان في السودان يستهلك ما يفوق ال 25 لتر من غير مياه الشرب في اليوم مقارنة بالإنسان في أوربا الذي لا يتجاوز ال 5 لتر لليوم ، لافت إلى أن هناك إهدار وغزارة في إنتاج المياه وسوء في التوزيع ، وبعض المناطق في الشرق والغرب تعاني من الشح ومناطق الوسط تتمتع بالغزارة.
وقالت د. رنا إن مياه الصرف الصحي تتم معالجتها واستخدامها في الري بكل من السعودية ومصر وقطر وتستخدم في ري الأشجار، ولكن ما نلمسه في السودان من إهدار وسوء استخدام ، فالبيئة إصحاحها يبدأ بالفرد ، مما يؤكد أهمية التوعية فيما يخص النفايات التي أصبحت تشكل مشكلة وهاجس كبير ، بينما في الدول الأخرى هي كنز ويتم إعادة تدويرها وتصبح ذات قيمة اقتصادية.
وأضافت ” لخلق فرد مصاحب للبيئة لابد من البدء بالمدارس وتعليم طلابها كيفية زراعة الأشجار وكيفية التعامل مع النفايات وعدم هدر المياه ” ، مطالبة وزارة البيئة والمجلس الأعلى للبيئة والترقية الحضرية والريفية بولاية الخرطوم والإعلام والوزارات ذات الصلة ومنظمات المجتمع المدني ، أن تكون شريك أصيل في توعية الفرد السوداني في كيفية التعامل مع البيئة المحيطة به.

سونا

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *