زواج سوداناس

هاني رحمة : الهلال سيتاهل ولكن



شارك الموضوع :

. نعم سيتأهل الهلال إن شاء الله أمام الأهلي طرابلس وسيعبر الي دوري الستة عشر في مباراة الرد المباراة الافتتاحية تحت الأضواء الكاشفة بالجوهرة, ولا اعتقد أن لاعبي الهلال سيخذلون قاعدتهم الجماهيرية التي ستحضر بكثافة لحضور أول مباراة تقام ليلا بالمقبرة الزرقاء بعد تركيب الكشافات الحديثة .

.ولكن ماذا بعد أن نتخطى الفريق الليبي إن كتب لنا التأهل ؟ هل طموحنا التأهل لدوري الستة عشر ونحن المداومون علي الأدوار النهائية علي مر الأعوام الأخيرة الماضية؟ هل الفريق الذي شاهدناه بتونس والمستوي والروح الانهزامية التي لعب بها الفريق ما نطمح اليه ؟

. ما شاهدناه من مستوي مخزي وروح منهزمة للاعبين لن تقدمنا كثيرا في البطولة هذا العام , ولن نتحدث عن المدرب فقد تحثنا عنه وعن تواضع مستواه وإمكانياته بما فيه الكفاية, واعتمادنا أصبح بعد الله سبحانه وتعالي علي اللاعبين وروحهم وغيرتهم ولكن يظل السؤال قائم ثم ماذا بعد ان نتأهل ؟

.وكما أسلفنا الذكر في العديد من المقالات السابقة ان خلل إداري كبير يلازم الهلال ورئيسه في إدارة أمور النادي , حيث وضح ان الأمور تدار بطريقة غير احترافية وعشوائية كبيرة وهنا يكمن الخلل والعلة , الهلال اليوم يدار بعقلية صحفيين اثنين وانحصرت مهمة رئيس النادي في التوقيع والموافقة علي ما يصدره هذين الصحفيين ويا ليتها كانت قرارات حكيمة ومحترفة تراعي مصلحه الهلال الكيان ولكنها للأسف انحصرت فقط في تصفية الخلافات الشخصية دون مراعاة للهلال الكيان الذي أصبح بسبب هؤلاء ينحصر في الكاردينال,هارون, وصحفيين اثنين.

.وأصبح حكماء الهلال وأقطابه في مقاعد المتفرجين او تلاحقهم البلاغات في قاعات المحاكم ما هذا الذي يحدث يا كاردينال ؟ ليس هذا الهلال الذي نعرف , اعد إلينا هلالانا وخذ جوهرتك وكشافاتك وخذ معهم من حولك حتي يعود إلينا الهلال الذي نعرف.

.لازلت اذكر عندما استضاف برنامج عالم الرياضة في التلفزيون القومي الكابتن فوزي المرضي الذي كان مدير دائرة الكرة وقتها قبيل مباراة الأهلي المصري أمام الهلال بدوري أبطال أفريقيا في بطولة العام 2007 بالخرطوم وكيف تحدث فوزي بروح بطولية وكيف ابدي ثقته بفرسان الهلال وعن مقدرتهم في تخطي الأهلي وإنزال اكبر هزيمة به في هذا الدوري وهو ما حدث بالفعل وخرج الهلال منتصرا بثلاثة أهداف والاهم من ذلك الأداء والروح التي لعب بها لاعبي الفريق , والأمثلة كثيرة ودونكم مباراة ناساروا النيجيري والملعب والمالي وبترو اتلتكو الانغولي كل هذه المباريات خرج فيها الهلال منتصرا وتأهل من امدرمان بعد ان عاد من من الخارج بنتائج غير ايجابية وفوزي عندما تحدث بهذه الروح إنما عكس روح اللاعبين ورغبتهم في التفاني من اجل الكيان الشئ الذي بثه فوزي في أنفسهم بان القتال والروح يجب ان تكون هي الفيصل , ولكن اين هذه الروح البطولية والقتالية ألان بل أين مدير الكرة الذي يحث اللاعبين علي بزل الجهد وإجزال العطاء واللعب من اجل الشعار والجمهور والكيان ولان فوزي المرضي الذي افني عمره بالهلال لاعبا وإداريا (وغيره كثيرين وفوزي كمثال) كان يعرف ويخبر معني ان تلعب بروح وفدائية من اجل الكيان وكل ذلك في إطار احترافي بحت وهو يؤكد ان ريكاردو اختار عناصره وخططه وتكتيكاته, ألان تخيلوا ان من يدير الكرة هو محمد عبد اللطيف هارون ليس الكرة فقط إنما حتي بعثات الهلال أصبحت حكرا عليه ومحمد عبد اللطيف أتي به هذين الصحفيين الذين أصبحا مثل السرطان في جسد الهلال في كل يوم ينهك وينهش جسده فأدركوه واجتثوه من أصله قبل ان ينهار , نعود الي ان فوزي الذي مارس كرة القدم بالهلال وفي العصر الذهبي للكرة السودانية والهلال يتم إبعاده ويحل محلة هارون الذي سمعنا به مع قدوم الكاردينال وظهوره.

. نعم سينتصر الهلال لان الفريق الليبي ليس بالفريق القوي الذي يمكن إن يخرج الهلال وهنا نقول ان الهلال سيتأهل ان شاء الله بخبرة لاعبيه وحنكتهم وروحهم التي نعول عليها كثيرا بعد ان يستشعروا المسؤولية وبعد النقد الكبير الذي وجه لهم بعد الهزيمة بتونس , وتعويلنا علي اللاعبين لا يشمل المدرب لأننا قنعنا من خيرا فيه .
.مدرب يعطي اللاعبين راحة سلبية لمدة يومين وهم في طريقهم الي تونس للعب أول مباراة افريقية للفريق بدوري الإبطال ليذهب هو ويقضي اليومين مع أسرته بمصر دون اي مراعاة للفريق وما ستؤدي إليه هذه الراحة ويأتي بعد الأداء السيئ والباهت ليحدثنا عن رضاؤه عن أداء الفريق ولكن عليك أنت تعلم كابتن طارق ان جمهور الهلال وطموحه اكبر منك ومن رضاؤك بهذا الأداء السيئ , الغريب في الأمر ان مكسيم تحدث عن ان الهلال لم يكن في يومه وان اللاعبين لم يؤدي مباراة جيده وهذا كلام صحيح فكيف تخرج علينا أيها العشري لتقنعنا بأنك راضي عن الأداء, هل الشكل الذي ظهر به الفريق بتونس يرضيك وكيف يكون ذلك وهو لا يرضي اللاعبين أنفسهم .

. نعم سنتأهل ولكن ان لم يتغير تفكير الكاردينال وطريقته في الإدارة لن يتغير شكل الفريق وروحه , وان لم يبعد الكاردينال كل من حوله اليوم لن ينصلح الحال وستزداد الأمور بالنادي سوءا أكثر مما هي عليه الشئ الذي ينعكس علي فريق الكرة .

. وان لم تتغير الوجوه التي تدير الأمور بالنادي لن نتقدم خطوة الي الأمام , والكل يعرف ان جمهور الهلال العظيم همه فريق الكرة في المقام الأول متي ما ظهر بالشكل المشرف والأداء المرضي ومتي ما تأكدت جماهير الهلال ان الفريق يسير بطريقه احترافية بعدها سنفرح بالجوهرة والكشافات والعكس صحيح.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        abdu

        = تعجبنى ثقتك العالية فى فوز الهلال هنا فى امدرمان، رغم ان الهلال اوضح لنا جليا انه لايمتلك ادوات النصر التى من اهمها الغيره
        = الكاردينال ومجموعته جايطين الدنيا من الموسم الفات ولكننا لم نقرا مثل هذه المقالات الا بعد الهزيمة الاخيرة وهذا دليل واضح على ضعف اعلامنا الرياضى الذى لم يتحرك الا مع الهزايم…يجب ان يكون الاعلام مبادرا وحيويا يقود الاحداث لا ان ينقاد..وان يبصر بمواضع الضعف عند الانتصار لسد الثغرات وان يبين مواضع القوة عند الهزيمة لشحذ الهمم.
        = اعلام الهلال هو السبب فى جلب الكاردنال الضعيف لادارة نادى الهلال..هناك من يطبل له وسط الاعلاميين ووصفه بالبطل والاسد بينما الفريق يترنح ويكاد يسقط.
        = رغم الاموال التى يتمرغ فيها الهلال لكنه يهزم من فريق عادى المستوى ..بينما المريخ الذى يعانى ماليا ينتصر..انها الغيرهز

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *