زواج سوداناس

عسيري: لن نسمح بتحول اليمن إلى ليبيا ثانية



شارك الموضوع :

اعتبر المتحدث باسم قوات التحالف العربية المستشار العسكري لوزير الدفاع السعودي، العميد الركن احمد عسيري، الاربعاء، ان العمليات العسكرية الكبيرة لهذا التحالف في اليمن اوشكت على الانتهاء، الا انه شدد على ان اليمن سيبقى بحاجة للدعم على المدى الطويل لتجنب تحوله الى ليبيا ثانية.

وقال عسيري في مقابلة مع “فرانس برس” في مكتبه بالعاصمة السعودية الرياض ان المعارك توقفت تقريبا على طول الحدود السعودية اليمنية بعد جهود الوساطة التي جرت الاسبوع الماضي.

وتزعمت السعودية قوات التحالف التي تضم بلدانا عربية عدة، وباشرت في 26 مارس 2015 حملة واسعة ضد المتمردين الحوثيين في اليمن وحلفائهم الذين كانوا سيطروا على مناطق واسعة من البلاد.

وبفضل مساعدة قوات التحالف تمكنت القوات الحكومية من استعادة قسم كبير من جنوب البلاد وتسعى حاليا للتقدم باتجاه صنعاء.

وقال العميد عسيري: “نجد انفسنا حاليا في نهاية مرحلة المعارك الكبيرة” مشددا على ان المراحل المقبلة ستشمل العمل على اعادة الاستقرار واعادة اعمار البلاد.

واكد ان الرياض لن تتخلى عن اليمن، مشيرا إلى أن السعودية لا تريد ان تقتدي بما قامت به القوات الغربية عام 2011 عندما وجهت ضربات جوية في ليبيا للمساعدة في اسقاط حكم العقيد معمر القذافي قبل ان تنسحب تاركة الفوضى وراءها.

وتابع: “لا نريد ان يتحول اليمن الى ليبيا ثانية، لذلك علينا ان نقدم الدعم للحكومة والوقوف الى جانبها مرحلة وراء مرحلة حتى تصبح قادرة على اقرار السلام والامن”.

وردا على سؤال حول الفترة التي ستبقى فيها العربية السعودية في اليمن، أجاب عسيري: “لا يمكن ان نحل المشاكل في 30 يوما”.

واوضح ان الهدوء عاد الى المنطقة الحدودية بين اليمن والسعودية الاسبوع الماضي نتيجة الوساطة التي قامت بها عشائر.

وقال ان وقف اطلاق النار اتاح ارسال مساعدات انسانية الى قرى على الحدود وافسح المجال ايضا لازالة الالغام.

العربية نت

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *