زواج سوداناس

لماذا سيشاهد السعوديون الفصول الأربعة في 24 ساعة؟



شارك الموضوع :

أوضح خبير في مجال الأرصاد الجوية أن السعودية مقبلة على مرحلة تعد “الأعنف” في المراحل المناخية التي تتعرض لها، وتستمر لمدة 60 يوماً.

وقال الخبير في مجال الأرصاد خالد الزعاق لـ”العربية.نت” إن المملكة تعيش خلال هذه الأيام مرحلة من أعنف المراحل المناخية تسمى المرحلة الانتقالية الربيعية.

وأضاف: “يحصل في هذه الفترة أننا نعيش 4 فصول في يوم واحد، برودة وحرارة وأمطارا وغبارا” .

ونوه الزعاق إلى أن هذه الفترة تسمى بـ “المراويح” عند سكان نجد، وتعني الأمطار الصيفية التي تتشكل في فترة العصر، وقد سميت “مراويح” لأنه إذا حل الظلام فإن الأمطار تروح أو تغادر.

أما فيما يتعلق بالغبار، أشار الزعاق إلى أنه ينقسم إلى نوعين ستشهدهما المملكة خلال فترة الـ 60 يوماً المقبلة، وهما الغبار “المستوطن” والغبار “المستورد”، حيث فرق بينهما بأن الأول يكون على فترات متقاربة وتتبعه حالة مطرية تستمر حتى حلول المساء، في حين يكون الغبار “المستورد” محملاً بالغبار القادم من الكويت والعراق ليحط رحاله في سماء المملكة، واصفاً إياه بالأخطر لأنه يؤدي إلى حدوث “الكتمة” الصدرية وضيق في التنفس، ولا تصاحبه أمطار إطلاقاً.

وللتفريق بين الاثنين، بيّن الزعاق أن “المستوطن” عادةً ما يكون لونه أبيض، وتكون السحب الناقلة له “رافعة” أي تبدأ من تحت الأرض إلى الأعلى، فيما يكون لون “المستورد” أحمر ومصحوباً بالرياح.
“الغبار” يرفع حالة الطوارئ

إلى ذلك، أعلنت الشؤون الصحية بمنطقة الرياض حالة الطوارئ ورفع الاستعداد الكامل بأقسام الطوارئ في جميع المستشفيات لتقديم الخدمات الطبية المناسبة للمرضى الذين قد يتأثرون بموجة الغبار التي تشهدها مدن ومحافظات المنطقة.

وحذر مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة الرياض المكلف الدكتور ناصر الدوسري المصابين بمرض الربو من التعرض للغبار واتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة باستخدام الأدوية الوقائية والابتعاد قدر المستطاع عن المثيرات للحساسية وبعدم مغادرة المنزل وعدم التواجد في الأماكن المفتوحة في مثل هذه الأجواء إلا للضرورة، واتباع إرشادات الطبيب بدقة واستخدام الأدوية لتجنب الإصابة بالأزمات الربوية وفق إرشادات الطبيب وإغلاق نوافذ المنازل وأماكن العمل جيداً.

العربية نت

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *